الحجرف وليندركنغ يؤكدان أهمية الضغط على الحوثيين لإنهاء أزمة اليمن

الحجرف وليندركنغ يؤكدان أهمية الضغط على الحوثيين لإنهاء أزمة اليمن

الخميس - 20 ذو الحجة 1442 هـ - 29 يوليو 2021 مـ
الدكتور نايف الحجرف والسفير تيموثي ليندركنغ خلال لقائهما بالرياض (مجلس التعاون الخليجي)

أكد الدكتور نايف الحجرف أمين عام مجلس التعاون الخليجي، والمبعوث الأميركي إلى اليمن تيموثي ليندركنغ، اليوم (الخميس)، أهمية الضغط على ميليشيا الحوثي للانخراط الجاد في العملية السلمية لحل الأزمة اليمنية.
جاء ذلك خلال لقاء جمعهما في الرياض؛ حيث استعرضا تطورات الأوضاع على الساحة اليمنية، وثمّن الدكتور الحجرف موقف الولايات المتحدة الداعي إلى الوقف الفوري للهجمات الحوثية على مأرب التي تفاقم الأزمة الإنسانية، وحرصها أيضاً على استكمال تنفيذ اتفاق الرياض، وتحقيق الاستقرار وتخفيف معاناة الشعب اليمني.
كما أكد الجانبان على أهمية الدعم الدولي لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي وتمكينها من القيام بدورها لتحقيق الاستقرار في اليمن وإنهاء تلاعب الحوثيين بإيرادات الوقود وأسعاره، وتمكين المساعدات الإنسانية. واستنكرا بأشد العبارات استمرار جماعة الحوثي باستهداف السعودية بالصواريخ الباليستية والمسيرات المفخخة، التي تمثل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي وتهديداً لأمن واستقرار المنطقة.
وشددا على ضرورة الوقف الفوري للتصعيد العسكري من قبل الحوثيين في مختلف الجبهات، ووقف جرائمهم ضد المدنيين والنازحين، داعيين الميليشيا للتجاوب مع المبادرة السعودية لوقف إطلاق النار والانخراط في العملية السلمية وتغليب مصلحة اليمن واليمنيين.
واستعرض الدكتور الحجرف، خلال اللقاء، جهود مجلس التعاون المبذولة لدعم اليمن في المجالات السياسية والتنموية والإغاثية كافة.


السعودية السعودية اخبار الخليج صراع اليمن أخبار أميركا الحوثيين

اختيارات المحرر

فيديو