«المشاعر الخضراء» و«الروبوت» والبطاقات الذكية أبرز مستجدات الحج

«المشاعر الخضراء» و«الروبوت» والبطاقات الذكية أبرز مستجدات الحج

مشاريع نموذجية ومبادرات نوعية تصاحب رحلة الحاج في المشاعر
الأربعاء - 11 ذو الحجة 1442 هـ - 21 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15576]
روبوتات الحرم المكي للتعقيم وتوزيع المياه (واس)

عام تلو آخر، ومن موسم حج لما يليه، يشهد الحجاج جديداً على صعيد الخدمات والتقنيات التي تهدف السعودية من خلالها إلى تيسير رحلة الحجاج والزوار.

وشهد حج هذا العام الاستثنائي العديد من المشاريع النموذجية والمبادرات النوعية في إطار العمل المبذول للارتقاء بمنظومة الخدمات المقدمة تحقيقاً لمستهدفات برنامج خدمة ضيوف الرحمن المنبثق من رؤية 2030.

الحجاج مع توافدهم إلى مكة المكرمة كانوا على موعد مع أحدث المشاريع المتمثلة في مركز الضبط الأمني بالشميسي، الذي أشرفت على تنفيذه الهيئة الملكية لتطوير مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وتم تدعيمه بأنظمة ذكية على مسارات الفرز والتفتيش وبوابة رقمية موحدة تسهم في تسهيل الحركة المرورية وتقليص مدة انتظار القادمين لمكة المكرمة من 45 دقيقة إلى 7 دقائق، عبر 16 مساراً بعد أن كانت 6 مسارات.

بينما رافقت رحلة الحاج إلى المشاعر المقدسة هوية بصرية ومسارات تميزت بالألوان (الأخضر والأحمر والأزرق والأصفر) لتنظيم الحركة بين المشاعر بكل يسر، وربط إحداثيات الموقع ببطاقة الحاج الذكية «شعائر» التي بدورها كانت مرتبطة بجداول التفويج في كامل رحلة الحج، وكذلك عملت وزارة الحج والعمرة على إطلاق العديد من المبادرات ومنها تمكين ذوي الإعاقة من الحج.

وفي المشاعر المقدسة صافح المخيم النموذجي أنظار الحجاج الذي نفذته الهيئة الملكية عبر ذراعها التنفيذية شركة كدانة والذي يؤسس لمرحلة جديدة لما ستكون عليه مخيمات المشاعر المقدسة، ونفذ في مشعر منى على مساحة مجتزئة من 3800م2، وضم مخيماً ومطبخ إعاشة ودورات مياه، بالشراكة مع القطاع الخاص، متضمناً تطوير دورات المياه وكذلك تأسيس مطبخ مركزي يحاكي الهوية التطويرية وبمعايير عالية واستدامة.

كما أطلقت الهيئة الملكية مبادرة «المشاعر الخضراء» المتوائمة مع مبادرة السعودية الخضراء وبالشراكة مع القطاع الخاص في سياق توجه المملكة إلى تحسين البيئة وحماية الأرض والطبيعة من الاستخدام الجائر، وتستهدف معالجة 260 طناً من النفايات العضوية والنفايات الصلبة داخل المشاعر المقدسة.

كذلك تم إطلاق مبادرة «إحرام» التي تستهدف تحويل قطعة الإحرام من نسيج مهدر يتم ردمه بالأطنان، إلى نسيج معاد تدويره يستخدم في صناعة منتجات جديدة، ومبادرة «تدوير» التي تقوم على فرز وتجميع أنواع النفايات الصلبة وتحويلها إلى نسيج مُعاد تدويره، ومبادرة «طهارة» التي تسعى إلى توزيع 90 ألف طقم معقمات ونظافة شخصية للحجاج والعاملين بالمشاعر المقدسة.

بينما حضرت روبوتات عاملة بالذكاء الصناعي إلى التطبيقات والبرامج الإلكترونية والهادفة جميعها للتيسير على الحجاج أداء نسكهم عبر منظومة متكاملة منها بطاقة شعائر الذكية ومشروع (السوار الذكي للحاج «نسك») وتطبيقات للأجهزة الذكية لتوعية وإرشاد الحجاج، وإطلاق خدمة «الواي فاي» في مسجد نمرة، ومشروع الشاشات التفاعلية في مساجد المشاعر المقدسة، وخدمة الروبوت الإلكتروني «المرشد الآلي» الذي يقدم الفتوى عن بعد لتحقيق التباعد عبر الخدمات الإلكترونية التي تواكب رؤية 2030 كما حضرت مبادرة «الرقابة على الخدمات»، وبرنامج «التفويج».

كما حضرت معارض «إثراء الحاج» لأول مرة في الحج عبر اتفاقية جمعت شركة هدية الحاج والمعتمر الخيرية.

وشهد موسم حج هذا العام تقديم وجبات الإعاشة مسبقة التجهيز داخل المشاعر بنسبة 100 في المائة ورعي بها اختيارات الحجاج وبما يتلاءم مع احتياجاتهم، وذلك بجودة عالية مع تطبيق المعايير المعتمدة لأمن وسلامة الغذاء، في الوقت الذي خضعت عملية التخزين لاشتراطات وأجهزة رقابة عالية المستوى.


السعودية الحج

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة