30 قتيلاً على الأقل بانفجار عبوة ناسفة في بغداد (صور)

30 قتيلاً على الأقل بانفجار عبوة ناسفة في بغداد (صور)

الاثنين - 9 ذو الحجة 1442 هـ - 19 يوليو 2021 مـ
قوات الأمن العراقية في موقع الانفجار (رويترز)

قُتل 30 شخصاً على الأقل وأصيب كثر بجروح، اليوم (الاثنين)، بانفجار عبوة ناسفة في سوق في مدينة الصدر المكتظة في شرق العاصمة العراقية بغداد، كما أفاد مسؤول أمني وكالة الصحافة الفرنسية، في حادث وصفته السلطات بأنه عمل «إرهابي».

وقالت خلية الإعلام الأمني الرسمية في بيان، إن الانفجار «الإرهابي بواسطة عبوة ناسفة محلية الصنع» أسفر عن وقوع عدد من الضحايا بين قتيل وجريح.


وتم نقل عدد من جرحى الانفجار الذي لم تتبنه أي جهة بعد، إلى مستشفى قريب، وفق مصدر طبي، في حين أظهرت صور من موقع الانفجار في سوق الوحيلات حالة من الهلع بين السكان.

وتعدّ مدينة الصدر إحدى ضواحي بغداد الفقيرة والأكثر اكتظاظاً بالسكان، وهي معقل مناصري رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر الذي يملك نفوذاً كبيراً على الساحة السياسية في العراق.


وقالت السلطات في بيان، إن القائد العام للقوات المسلحة أي رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أمر بفتح تحقيق بملابسات التفجير، الأكبر منذ الهجومين الانتحاريين اللذين هزا وسط العاصمة العراقية في يناير (كانون الثاني) وأسفرا عن مقتل 32 شخصاً وتبناهما تنظيم «داعش» الذي سيطر عام 2014 على أراض شاسعة من العراق وسوريا.


وفقد التنظيم السيطرة على المناطق التي كان فيها حتى نهاية عام 2017، لكن تقوم خلاياه السرية بشن هجمات غالباً ما تكون خلال الليل، ضد قوات الأمن في مناطق نائية.

كذلك، قُتل 18 شخصا مطلع مايو (أيار) الماضي، غالبيتهم من عناصر الأمن في سلسلة هجمات شنّها إرهابيون في مناطق متفرقة من العراق.


ويقدم التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، الدعم للقوات العراقية في حربها على تنظيم «داعش» منذ العام 2014، لكن البرلمان العراقي صوّت في 5 يناير 2020 على خروج قوات التحالف من البلاد.


العراق أخبار العراق الارهاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة