أنقرة تعتقل مسؤول {ولاية تركيا} في «داعش» بعملية للمخابرات في سوريا

أنقرة تعتقل مسؤول {ولاية تركيا} في «داعش» بعملية للمخابرات في سوريا

الأربعاء - 6 ذو القعدة 1442 هـ - 16 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15541]

أعلنت تركيا القبض على القيادي في تنظيم «داعش» الإرهابي قاسم غولر، المدرج ضمن اللائحة الحمراء للمطلوبين والمعروف بـ«مسؤول ولاية تركيا» خلال عملية للمخابرات في سوريا. وقالت مصادر أمنية تركية، أمس (الثلاثاء)، إن المخابرات التركية أطلقت عملية بعد تلقيها أنباء عن عزم غولر، الملقب بـ«أبي أسامة التركي»، دخول البلاد من الجانب السوري بطرق غير قانونية للقيام بأعمال إرهابية داخل تركيا. وأضافت المصادر، أنه إثر تعقب تحركات غولر، المسؤول عما يسمى «ولاية تركيا» في التنظيم الإرهابي، تمكنت المخابرات التركية من القبض عليه داخل الأراضي السورية. وأشارت المصادر إلى أنه تم العثور على العديد من الوثائق التنظيمية والمعلومات السرية لدى غولر، مضيفة أنه تواجد بين عامي 2008 و2012، في مناطق حدودية بين أفغانستان وباكستان، وشارك هناك في أعمال قتالية، والتحق بـ«داعش» عام 2014.
في الوقت ذاته، ألقت قوات مكافحة الإرهاب التركية القبض على 17 من عناصر «داعش» في حملات أمنية نفذت في 4 من ولايات البلاد.
وقالت مصادر أمنية، إن النيابة العامة في ولاية ديار بكر، جنوب شرقي البلاد، فتحت تحقيقاً بشأن الموقوفين بشأن صلتهم بالتنظيم، الذين تم القبض عليهم في حملات متزامنة، أمس، في ولايات ديار بكر وبورصة وموغلا ومالطيا. وأضافت المصادر، أنه تم القبض على 17 من عناصر «داعش» في هذه الحملات في حين لا يزال البحث جارياً عن اثنين آخرين مطلوبين، مشيرة إلى أن القوات ضبطت في أماكن تواجدهم، مسدسات، ووثائق رقمية، وكتباً محظورة، بينما تواصل مديريات الأمن التحقيقات معهم. وتواصل تركيا حملاتها على عناصر التنظيم وخلاياه منذ مطلع عام 2017 الذي شهد أول يوم فيه هجوماً نفذه أحد عناصر التنظيم على نادي «رينا» الليلي في إسطنبول وأوقع 39 قتيلاً و69 مصاباً، غالبيتهم من جنسيات أجنبية. وقتل أكثر من 300 شخص في هجمات لـ«داعش» بتركيا بين عامي 2015 و2017.


تركيا داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة