«فرضية المختبر» تُحيي التوتر بين واشنطن وبكين

«فرضية المختبر» تُحيي التوتر بين واشنطن وبكين

بايدن وجّه الاستخبارات للتحقيق في منشأ «كورونا»... والصين تستنكر
الخميس - 16 شوال 1442 هـ - 27 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15521]
وجود أمني صيني خارج مختبر ووهان خلال زيارة وفد منظمة الصحة العالمية في فبراير الماضي (رويترز)

استنكرت بكين تصريحات واشنطن حول منشأ فيروس «كورونا»، واتّهمت الولايات المتحدة أمس، بنشر نظريات «المؤامرة» بعدما عادت فرضية تسرب الفيروس من مختبر صيني إلى الواجهة.

ووجّه الرئيس الأميركي جو بايدن، أمس (الأربعاء)، أجهزة الاستخبارات في الولايات المتحدة بـ«مضاعفة جهودها» لتوضيح منشأ «كوفيد - 19»، وبتقديم تقرير خلال 90 يوماً. وقال الرئيس إن أجهزة الاستخبارات منقسمة فيما يتعلق بمنشأ «كوفيد - 19»، مشيراً إلى أن الفرضيات تشمل انتقاله للبشر من حيوان مصاب، أو تسربه بسبب حادث في مختبر.

وأكّد بايدن أن «الولايات المتحدة ستواصل العمل مع شركائها في جميع أنحاء العالم للضغط على الصين كي تشارك في إجراء تحقيق دولي كامل وشفاف ويعتمد على الأدلة»، معرباً عن أسفه على موقف بكين إزاء هذه القضية.

وتم رصد الحالات الأولى لـ«كوفيد - 19» نهاية 2019 في مدينة ووهان الصينية، قبل أن ينتشر الفيروس في جميع أنحاء العالم ويتسبب في وفاة 3.5 مليون شخص على الأقل.

ولطالما رفضت بكين نظرية تسرب «كوفيد - 19» من أحد مختبراتها، ولا سيما معهد ووهان لعلم الفيروسات الذي اتهمته إدارة دونالد ترمب في السابق.

وانتقد المتحدث باسم الدبلوماسية الصينية، تشاو ليجيان، أمس، واشنطن أمام الصحافيين، قائلاً: «البعض في الولايات المتحدة ينشرون نظريات المؤامرة ومعلومات مضللة، مثل فرضية تسرب من مختبر». مضيفاً «إذا كانت الولايات المتحدة تريد حقاً أن تعتمد الشفافية، فعليها مثل الصين دعوة خبراء منظمة الصحة العالمية للتحقيق في قاعدة فورت ديتريك العسكرية وجميع مختبراتها البيولوجية حول العالم».
... المزيد


الصين فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو