بوتين: النزاع الإسرائيلي ـ الفلسطيني يؤثر على مصالحنا الأمنية

بوتين: النزاع الإسرائيلي ـ الفلسطيني يؤثر على مصالحنا الأمنية

السبت - 3 شوال 1442 هـ - 15 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15509]

أطلق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إشارة مباشرة إلى احتمال توسيع تحرك بلاده في ملف النزاع الإسرائيلي - الفلسطيني، عندما ربط أمس، بين التطورات الجارية و«المصالح الأمنية لروسيا». وخلال ترؤسه اجتماعاً لمجلس الأمن القومي الروسي قال بوتين إن «النزاع بين فلسطين وإسرائيل يرتبط ارتباطاً مباشراً بالمصالح الأمنية الروسية، لأنه يحدث بالقرب من حدودها»، موضحاً أن الوضع المتفاقم «يحدث في المنطقة المجاورة لحدودنا مباشرةً ويؤثر بشكل مباشر على مصالحنا الأمنية». ولم يعلن الكرملين نتائج المناقشات التي جرت خلف أبواب مغلقة. لكن معلّقين روسيين أشاروا إلى احتمال أن تسعى موسكو إلى طرح اقتراحات تتعلق بالوضع في الشرق الأوسط، خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي المقرر غداً (الأحد). فضلا عن بروز إشارات روسية إلى تعويل موسكو على اجتماع «اللجنة الرباعية» التي تضم روسيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والأمم المتحدة الذي عُقد أمس، لدفع جهود التهدئة.
كان بوتين قد استقبل أول من أمس، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وأعرب الطرفان خلال اللقاء عن قلق بالغ بسبب التطورات المتسارعة. وفي وقت سابق، دعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، طرفي الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي إلى ضبط النفس وعدم اتخاذ خطوات من شأنها أن تؤدي إلى التصعيد. وشددت زاخاروفا على أن موسكو، بصفتها عضواً دائماً في مجلس الأمن الدولي وعضواً في «اللجنة الرباعية» للوسطاء الدوليين في الصراع في الشرق الأوسط، ستسعى إلى تسوية فلسطينية إسرائيلية مستدامة وشاملة.


روسيا النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة