القطاع غير النفطي السعودي ينمو 3.3% ليحقق تعافياً من الجائحة

القطاع غير النفطي السعودي ينمو 3.3% ليحقق تعافياً من الجائحة

الاثنين - 28 شهر رمضان 1442 هـ - 10 مايو 2021 مـ
جانب من العاصمة السعودية الرياض (الشرق الأوسط)

نما القطاع غير النفطي في السعودية بنسبة 3.3 في المائة ليحقق تعافياً من جائحة كورونا، وأصدرت الهيئة العامة للإحصاء السعودية اليوم (الاثنين)، التقديرات السريعة لمعدل نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول من عام 2021م، وبحسب التقديرات فقد حقَق الناتج المحلي الحقيقي للأنشطة غير النفطية بالتعديلات الموسمية خلال الربع الأول من عام2021م نمواً إيجابياً بلغت نسبته 4. 0 في المائة مقارنة بما كان عليه في الربع الرابع من عام 2020م.
وحقق الناتج المحلي الحقيقي للأنشطة غير النفطية خلال الربع الأول من عام 2021م نمواً إيجابياً بنسبة 3.3 في المائة مقارنة بما كان عليه في الفترة نفسها من العام السابق 2020م.
وأوضحت الهيئة، أن التقديرات السريعة للناتج المحلي الإجمالي ربع السنوي عبارة عن عملية تقدير للحسابات القومية ربع السنوية، يتم إجراؤها خلال فترة قصيرة بعد انتهاء الربع المرجعي، ويتم نشرها بعد 40 يوماً من نهاية الربع المرجعي عندما تكون البيانات المتعلقة بهذا الربع لا تزال غير مكتملة، وهي التقديرات نفسها التي يتم إجراؤها في الحسابات القومية ربع السنوية، ولكنها تتبنَى افتراضات مبسطة بشأن استقراء بعض المؤشرات الشهرية أو ربع السنوية، ويتم استخدام العديد من المؤشرات المتعلقة بالإنتاج والنفقات والدخل والسعر والتجارة الخارجية، مبينة أن التقديرات السريعة للناتج المحلي الإجمالي ربع السنوي تتعلق بالاقتصاد الوطني بأكمله، ويتم تقديمها دون أي تفاصيل عن القطاعات والأنشطة الاقتصادية.
وأشارت إلى أن التقديرات السريعة تُستخدم من قِبل صناع القرار والأكاديميين والباحثين الذين يرغبون في الحصول على رؤية مستقبلية طويلة الأجل لبيانات الناتج المحلي الإجمالي للأنشطة الاقتصادية، إضافة إلى ذلك تقوم المنظمات الدولية باستخدام البيانات المعدلة موسميا في إجراء مقارنات اقتصادية بين دول العالم.


السعودية الاقتصاد السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة