كوبا تبدأ حملة التحصين ضد «كورونا» بلقاحات طوّرتها محلياً

كوبا تبدأ حملة التحصين ضد «كورونا» بلقاحات طوّرتها محلياً

السبت - 26 شهر رمضان 1442 هـ - 08 مايو 2021 مـ
ممرضة تضع كمامة تسير في أحد شوارع هافانا (إ.ب.أ)

تبدأ كوبا الأسبوع المقبل تلقيح سكانها بلقاحات تم تطويرها في الجزيرة لكنها لا تزال في مرحلة التجارب، وفق ما أعلنت السلطات الكوبية مساء أمس الجمعة.

والدولة الشيوعية هي الوحيدة في أميركا اللاتينية التي لديها حاليًا خمسة لقاحات قيد التطوير. والحملة التي ستبدأ في هافانا ومقاطعتي سانتياغو دي كوبا (جنوب) وماتانزاس (وسط) ستستخدم الأكثر تطوراً. وسيُعطى اللقاحان «أبدالا» و«سوبيرانا 2» على ثلاث جرعات.

وقال وزير الصحة خوسيه أنخيل بورتال: «نعتقد أننا سننجح في تلقيح 22 في المائة من السكان في يونيو (حزيران) و 33 في المائة في يوليو (تموز) و 70 في المائة في أغسطس (آب)». وأشار إلى أن اللقاحات الأولى ستكون بمثابة تجربة حقيقية واسعة النطاق على أمل ترخيص هذه اللقاحات في يونيو.

وقد أكمل لقاح «أبدالا» المرحلة الثالثة الأخيرة من التجارب السريرية التي يجري حالياً تحليل نتائجها، ومن المتوقع أن تنتهي المرحلة النهائية من التجارب على لقاح «سوبيرانا 2» منتصف الشهر الجاري.

وذكرت مديرة الهيئة الناظمة لترخيص الأدوية أولغا ليديا جاكوبو أنه في الأسابيع المقبلة، «ربما في يونيو» وإذا كانت النتائج «مناسبة وتتوافق مع ما ننتظره، سيكون بوسعنا منح ترخيص الطوارئ ، ويمكننا بعد ذلك بدء تلقيح شامل».

يذكر أن كوبا التي يبلغ عدد سكانها 11.2 مليون نسمة، سجلت ارتفاعاً في عدد الإصابات بفيروس كورونا أخيراً، لكنها أقل تضرراً من بلدان أميركا اللاتينية الأخرى، بواقع 114 ألف إصابة و 713 وفاة.


كوبا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة