كمبوديا: مصابو «كورونا» قد يواجهون السجن 5 أعوام إذا تهربوا من العلاج

كمبوديا: مصابو «كورونا» قد يواجهون السجن 5 أعوام إذا تهربوا من العلاج

الاثنين - 29 شعبان 1442 هـ - 12 أبريل 2021 مـ
أفراد من الجيش الكمبودي يجهزون أسرة لمرضى فيروس كورونا في قاعة حفلات الزفاف بعد تحويلها إلى مستشفى ميداني في بنوم بنه (أ.ف.ب)

قد يواجه الأشخاص المصابون بمرض «كوفيد - 19» في كمبوديا، والذين يتهربون من الحصول على العلاج الطبي، السجن لمدة تتراوح بين عام وخمسة أعوام.

ويأتي الإجراء ضمن مجموعة من الإجراءات التي تم الإعلان عنها في كمبوديا خلال مطلع الأسبوع، في محاولة للسيطرة على تفشي فيروس كورونا الذي أسفر حتى اليوم الاثنين عن تسجيل أكثر من 4 آلاف حالة إصابة و30 حالة وفاة.

كما يأتي الإجراء في الوقت الذي تعمل فيه الحكومة على تتبع عشرات الأشخاص الذين لم يتم التمكن من تحديد مكانهم بعد أن جاءت نتيجة اختبارات فيروس كورونا التي خضعوا لها إيجابية.

وبحسب القرار الذي نشره مسؤول في وزارة العدل على الإنترنت، فإن الأشخاص الذين تثبت إصابتهم بالفيروس ثم يتهربون أو يحاولون التهرب من العلاج، يمكن الحكم عليهم بالسجن لمدة تتراوح بين عام وخمسة أعوام. وفي حال قاموا بنشر العدوى، يتم رفع الحد الأقصى للعقوبة إلى 10 أعوام.

وقد أصدرت الحكومة توجيهاً أيضاً في مطلع الأسبوع الحالي، بجعل الحصول على اللقاح المضاد لمرض «كوفيد - 19» إلزامياً على موظفي الحكومة وأفراد القوات المسلحة.


كمبوديا فيروس كورونا الجديد كمبوديا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة