تواصُل ارتفاع حالات «كورونا» النشطة والحرجة في السعودية

تواصُل ارتفاع حالات «كورونا» النشطة والحرجة في السعودية

الأربعاء - 17 شعبان 1442 هـ - 31 مارس 2021 مـ
استمرار الالتزام بالإجراءات والتدابير الاحترازية (واس)

واصلت حالات فيروس «كورونا» المرصودة في السعودية تصاعدها فوق مستوى 500 إصابة، إلى جانب ارتفاع الحالات النشطة والحرجة.

وجددت وزارة الصحة السعودية تأكيد أن هناك تزايداً ملحوظاً في خريطة الإصابات بالمملكة، وأن الالتزام بالإجراءات الاحترازية يُعد أمراً مهماً جداً في هذه المرحلة، مهيبةً بالجميع ضرورة أخذ الحيطة والتقيد بالتدابير الوقائية وتطبيق التباعد الاجتماعي منعاً لانتشار «كورونا» وحفاظاً على صحتهم وسلامتهم.

وسُجلت اليوم (الأربعاء)، 585 إصابة جديدة بالفيروس خلال الساعات الماضية، ليصل إجمالي الحالات إلى 390 ألفاً و7 حالات، من بينها 5255 حالة نشطة، منها 693 حالة حرجة ما زالت تتلقى الرعاية الصحية في المستشفيات.

وأعلنت «الصحة» عن 369 حالات تعافٍ، ليصل إجمالي حالات الشفاء إلى 378 ألفاً و83 حالة، فيما ارتفعت حالات الوفاة إلى 6669 حالة بعد تسجيل 6 حالات جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية.

إلى ذلك، أغلقت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد اليوم، 11 مسجداً مؤقتاً في 6 مناطق بعد ثبوت 11 حالة إصابة بفيروس «كورونا» بين صفوف المصلين، ليصل مجموع ما تم إغلاقه خلال 52 يوماً 416 مسجداً فُتح 396 منها بعد الانتهاء من التعقيم واكتمال الجاهزية في إطار الحرص على سلامة المصلين.

وبيّنت الوزارة في تقرير صادر اليوم أن المساجد المغلقة هي: ثلاثة مساجد في منطقتي الرياض ومكة المكرمة تم رصد ثلاث حالات في كلٍّ منها، ومسجدان في المنطقة الشرقية تم رصد حالتي إصابة بهما، ومسجد في منطقة القصيم، ومسجد في منطقة الحدود الشمالية، ومسجد في منطقة الجوف، بمعدل إصابة لكل مسجد.

كما أشارت الوزارة إلى إعادة فتح أربعة عشر مسجداً؛ ستة منها في منطقة مكة المكرمة، وثلاثة في منطقتي الرياض والحدود الشمالية، ومسجد في منطقتي الشرقية والقصيم، وذلك بعد اكتمال الإجراءات الاحترازية كافة من التعقيم والصيانة.

ودعت الوزارة في ختام بيانها اليومي المصلين ومنسوبي المساجد إلى الالتزام بالتعليمات الخاصة بالإجراءات الاحترازية لسلامة وصحة المصلين.


السعودية فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة