الهلال يقترب بالقاتل... والاتحاد يحلق بالوحدة... والشباب يتعثر

الهلال يقترب بالقاتل... والاتحاد يحلق بالوحدة... والشباب يتعثر

النصر والاتفاق «حبايب»... والأهلي يتطلع للتصحيح على حساب ضمك اليوم
السبت - 22 رجب 1442 هـ - 06 مارس 2021 مـ رقم العدد [ 15439]

أنقذ تركي العمار فريقه الشباب من استقبال خسارة رابعة هذا الموسم، ونجح في اقتناص نقطة التعادل بعدما سجل هدفاً ثميناً في اللحظات الأخيرة من المواجهة التي جمعته بنظيره القادسية، وكانت في طريقها لفوز بهدف وحيد دون رد، وذلك ضمن منافسات الجولة الثانية والعشرين من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وأوقف القادسية سلسلة انتصارات فريق الشباب بعدما أجبره على التعادل الإيجابي بهدف لمثله في المباراة التي أقيمت على ملعب الأمير خالد بن سلطان بمقر النادي، ورفع الشباب رصيده بهذا التعادل إلى النقطة 45، فيما رفع القادسية رصيده للنقطة الثلاثين في المركز الثامن.

وافتتح القادسية أهداف المباراة عن طريق لاعبه ستانلي قبل نهاية الشوط الأول، قبل أن يعدل تركي العمار النتيجة في الدقيقة 91 في الوقت الذي كانت فيه المباراة في طريقها للنهاية.

وفي العاصمة الرياض، قاد سالم الدوسري فريقه الهلال لتحقيق فوز ثمين أمام ضيفه الرائد بهدفين لهدف، وذلك بعدما سجل الدوسري هدف الفوز في اللحظات الأخيرة من عمر المواجهة التي كانت في طريقها للتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

وقلص الهلال الفارق النقطي بينه وبين المتصدر إلى ثلاث نقاط بعدما رفع رصيده 42 نقطة في الوقت الذي تجمد فيه رصيد الرائد عند النقطة 25 متراجعاً نحو المركز الثالث عشر.

وافتتح الهلال أهداف المباراة عن طريق لاعبه ياسر الشهراني قبل أن ينجح كريم البركاوي في تعديل النتيجة لصالح فريقه الرائد عن طريق ضربة جزاء في الدقيقة 69، فيما سجل سالم الدوسري هدف الفوز في اللحظات الأخيرة عن طريق كرة ثابتة أرسلها ساقطة سكنت شباك عز الدين دوخة.

وشهدت المباراة طرد علي البليهي مدافع فريق الهلال، وذلك بعد إعاقته لهجمة انفرادية لصالح فريق الرائد، وهو القرار الذي اتخذه حكم المباراة بعد عودته لتقنية الفيديو المساعد.

في مكة المكرمة، واصل فريق الاتحاد نغمة انتصاراته وحقق فوزاً ثميناً أمام نظيره الوحدة بأربعة أهداف مقابل هدفين ليرفع الاتحاد رصيده إلى النقطة 38 نقطة مواصلاً حضوره في المركز الثالث بلائحة الترتيب، في الوقت الذي تجمد فيه رصيد الوحدة عند النقطة 27 متراجعاً نحو المركز الحادي عشر.

وافتتح البرازيلي رومارينهو أهداف فريق الاتحاد مع الدقيقة 52 عن طريق ضربة جزاء قبل أن يضيف فهد المولد الهدف الثاني في الدقيقة 66، ليعود رومارينهو ويعزز التقدم بهدف ثالث مع الدقيقة 72، فيما قلص فريق الوحدة الفارق بهدف حمل توقيع هرناني سانتوس الذي عاد لتسجيل هدف ثان قبل أن يسجل رومارينهو الهدف الرابع.

وفي مدينة الدمام، خيم التعادل الإيجابي بهدف لمثله على مواجهة الاتفاق وضيفه النصر، ليتقاسم الفريقان نقاط المباراة التي أقيمت على ملعب الأمير محمد بن فهد، ولم ينجح النصر في استغلال النقص العددي الذي بدأ عليه فريق الاتفاق بعد طرد لاعبه علي هزازي عند الدقيقة 27 من شوط المباراة الأول، حيث أكمل المباراة بعشرة لاعبين.

ولم يمهل الاتفاق ضيفه النصر وقتاً طويلاً حينما نجح وليد أزارو في زيارة الشباك مع الدقيقة الثالثة راوغ معها براد جونز ووضعها في مرمى النصر، فيما سجل عبد الإله العمري هدف التعادل في الدقيقة 58. ورفع الاتفاق رصيده إلى النقطة 31 في المركز السادس فيما ارتفع رصيد النصر إلى النقطة 30 في المركز السابع.

وفي مدينة أبها، نجح صاحب الأرض فريق «أبها» في تحقيق فوز ثمين أمام نظيره فريق الفتح بهدفين مقابل هدف رفع معها فريق أبها رصيده إلى النقطة 28 متقدماً على فريق الفتح الذي كان يتساوى معه نقطياً قبل بدء هذه الجولة.

ولم يجد صاحب الأرض أي صعوبة في تجاوز ضيفه فريق الفتح، وذلك بعدما افتتح التونسي سعيد بقير أهداف المباراة مع الدقيقة 33 قبل أن يعزز السويدي كارلوس ستراندبيرج تقدم فريقه بهدف ثان مع الدقيقة 78، فيما جاء هدف فريق الفتح عن طريق مهاجمه ميتشيل تي فريدي في اللحظات الأخيرة من عمر المباراة.

ورفع السويدي ستراندبيرج رصيده التهديفي بعد هدفه في شباك فريق الفتح إلى 14 هدفاً مواصلاً منافسته لمتصدري القائمة، التي يحضر فيها الفرنسي غوميز مهاجم فريق الهلال بـ15 هدفاً، وهو الرقم ذاته الذي يملكه فابيو أبرو مهاجم فريق الباطن.

وفي مدينة الباحة، خيم التعادل الإيجابي بهدف لمثله على مواجهة العين وضيفه فريق الفيصلي ليتقاسم الفريقان نقاط اللقاء، حيث رفع الفيصلي رصيده إلى النقطة الثلاثين، فيما ارتفع رصيد العين إلى 16 نقطة مستمراً في المركز الأخير.

وحملت أهداف المباراة التي أقيمت على مدينة الملك سعود الرياضية بمدينة الباحة توقيع كل من أمادو موتاري لفريق العين، فيما جاء هدف التعديل لفريق الفيصلي عن طريق جيلرمي أوجوستو.

من جهة أخرى، يسدل الستار مساء اليوم السبت على منافسات الجولة الثانية والعشرين، وذلك بإقامة مباراة وحيدة تجمع بين الأهلي ونظيره فريق ضمك في مباراة يتطلع خلالها صاحب الأرض لاستعادة نغمة انتصاراته والحفاظ على مركزه ضمن قائمة الأربعة الأوائل.

ويدخل الأهلي مباراته بعد سلسلة من الإخفاقات تجمد معها رصيد الفريق عند النقطة 35 متراجعاً عن المركز الثالث الذي كان يحتله قبل بدء منافسات الجولة الماضية، فيما يتطلع فريق ضمك للخروج بنتيجة إيجابية تساهم في تحسين رصيد الفريق نقطياً، حيث يحتل ضمك المركز قبل الأخير برصيد 17 نقطة.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة