أزمة كورونا قلصت عدد العاملين بقطاع الصناعة الألماني

أزمة كورونا قلصت عدد العاملين بقطاع الصناعة الألماني

الثلاثاء - 4 رجب 1442 هـ - 16 فبراير 2021 مـ

أعلن المكتب الاتحادي للإحصاء في ألمانيا انخفاض عدد العاملين في القطاع الصناعي بالبلاد، للمرة الأولى منذ عشرة أعوام في ظل أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد في عام 2020.
وأوضح المكتب اليوم (الثلاثاء) أن منشآت الصناعات التحويلية التي تضم 50 موظفا أو أكثر، عينت في المتوسط السنوي (العام الماضي) نحو 5. 5 مليون شخص، لافتا إلى أن هذا العدد يقل بنسبة 2. 2 في المئة مقارنة بعام 2019.
يذكر أن الأزمة المالية والاقتصادية العالمية كانت قد أدت إلى تراجع (في التوظيف في القطاع الصناعي) بنسبة 4. 2 في المئة في عام 2010.
وتراجع عدد العاملين في قطاع إنتاج المعادن ومعالجتها في ديسمبر (كانون الأول) الماضي بقوة بنسبة 8. 5 في المئة مقارنة بالشهر ذاته من عام 2019، بحسب المكتب.
وأضاف المكتب أن القطاع الصناعي شهد تراجعا واضحا أيضا في صناعة الآلات بنسبة 5. 4 في المئة وفي صناعة السيارات بنسبة 2. 3 في المئة.
وفي المقابل ارتفع عدد العاملين في قطاع الصناعات الكيميائية بنسبة 6. 1 في المئة.
تجدر الإشارة إلى أنه تم حساب العاملين بنظام الساعات المختصرة ضمن العمال.


المانيا إقتصاد ألمانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة