السعودية تصدر مليون تصريح عمرة... ولا إصابات بـ«كورونا» بين المعتمرين

السعودية تصدر مليون تصريح عمرة... ولا إصابات بـ«كورونا» بين المعتمرين

مشاط لـ«الشرق الأوسط»: ننتظر تأكيدات اللقاح لخطط الحج
الخميس - 11 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 26 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15339]
الإجراءات الوقائية ساهمت في عدم تسجيل أي إصابات بـ{كورونا} (واس)

أكد الدكتور عبد الفتاح مشاط، نائب وزير الحج والعمرة السعودي، نجاح المرحلة الثالثة وفق المخطط والإجراءات المتبعة، ولم تُسجّل حتى هذه اللحظة تعرض أحد المعتمرين لأي إصابة بفيروس «كورونا» نتيجة الضوابط والبروتوكولات المعمول بها في تسيير قوافل المعتمرين.

وقال مشاط في تصريح إلى «الشرق الأوسط» إن إجمالي أعداد التصاريح الصادرة منذ بداية السماح بأداء مناسك العمرة تجاوز مليوناً، لافتاً إلى أنه جرى رصد بعض الملاحظات في عدم لبس الكمامة أثناء الوجود في المسجد الحرام والمسجد النبوي، موضحاً أن من يتجاهل التوجيهات بتطبيق الإجراءات يتم إرجاعه من مراكز التجمع ومراكز النقل.

وحول الزيادة المتوقعة في أعداد الحجاج للموسم الحالي، أكد مشاط أنه من الصعب تحديد الأعداد في هذه المرحلة، خاصة أن الوزرة تعمل مع مغادرة آخر حاج على خططها وبرامجها المزمع تطبيقها في الموسم المقبل، مؤكداً أننا ننتظر من وزارة الصحة التأكيدات حول مدى صحة اللقاح الذي أعلنت عنه بعض الدول، وبحسب التعليمات الصادرة من وزارة الصحة سيجري مناقشة الإجراءات اللازمة للعمرة والحج.

- المرحلة الثالثة

ويقول نائب وزير الحج والعمرة إن النتائج التشغيلية للمرحلة الثالثة أثبتت كفاءة خطط العودة الآمنة لقطاع العمرة والزيارة ومنظومة التشغيل من القطاعات الحكومية والخاصة، وجرى ملاحظة الآثار الإيجابية على قطاع الفنادق وقطاع النقل، مرجعاً ذلك إلى تضافر جميع الجهات المعنية، وحرص الوزارة على الإشراف والمتابعة المستمرة لجميع مراحل رحلة المعتمرين والزوار، والتأكد من تحديث مواقع وحركة المعتمرين والزائرين لضمان جودة الخدمات المقدمة واتباعهم لبرنامج الرحلة حسب المواعيد المحددة من تطبيق «اعتمرنا».

- التصعيد والحالة

وضعت وزارة الحج والعمرة، وفقاً لمشاط، خططاً استراتيجية وتشغيلية لتضمن تطبيق الإجراءات الاحترازية والصحية خلال جميع مراحل رحلة المعتمرين والزوار، لذلك عملت الوزارة في مرحلة تصعيد وإرشاد معتمري الخارج على تقسيمهم كمجموعات بحيث تشتمل كل مجموعة على 50 معتمراً بحد أدنى، ويتم استيعاب 32 مجموعة في الفترة الزمنية الواحدة، بواقع 6 فترات في اليوم الواحد.

وعن الحالة الصحية، يقول نائب وزير الحج: «لم تسجل أي حالة إصابة بفيروس (كورونا)»، موضحاً أنه في حالة إصابة أحد المعتمرين بفيروس «كورونا» فستعتمد الوزارة على مجموعة من الخطط التنفيذية والتشغيلية التي وضعتها بالتنسيق مع الجهات المعنية لضمان تحقيق أعلى معاير الإجراءات الاحترازية والوقائية لاحتواء المعتمر ومعالجته قبل مغادرته من السعودية، من ضمنها تخصيص نسبة 10 في المائة من الطاقة التشغيلية للفنادق المؤهلة لإسكان المعتمرين لوضع حالات العزل والاشتباه فيها.

- المخالفات

هنا يؤكد مشاط أنه جرى رصد بعض الملاحظات في عدم لبس الكمامة أثناء الوجود في المسجد الحرام والمسجد النبوي، لكن المتابعة الدقيقة من قبل موظفي الوزارة وموظفي الجهات المعنية وحرصهم على سلامة الزوار تجعلهم يؤكدون بشكل مستمر على اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية، ومن يتجاهل توجيهاتهم بتطبيق الإجراءات يتم إرجاعه من مراكز التجمع ومراكز النقل، لافتاً إلى أن وزارة الحج والعمرة أصدرت منذ بداية السماح بأداء مناسك العمرة أكثر من مليون تصريح عمرة وهذا رقم كبير في ظل الظروف الحالية.

- الزيادة في الحج

وفقا لسياسة وزارة الحج والعمرة وآلياتها، كما يقول مشاط، فإنها نعمل مع مغادرة آخر حاج على وضع الخطط التنفيذية والتشغيلية، وتواصل أعمالها لموسم الحج المقبل، كما تقف على ما تقدمه شركات حجاج الداخل والخارج، وتتأكد من فاعلية جميع الأنظمة الإلكترونية والكوادر البشرية المتوافقة مع «رؤية 2030». وتراجع آلية التعامل مع الحشود التي تتوافد على المملكة عبر مختلف المنافذ الجوية والبرية والبحرية.

لذا من السابق لأونه تحديد الأعداد في ظل الظروف والإجراءات الاستثنائية المتخذة لمكافحة فيروس «كورونا»، والمتغيرات الحاصلة على مستوى العالم بسبب تلك الجائحة من ناحية معدلات الإصابات العالمية ومستوى الخطورة في بعض الدول، وانتظار موعد إطلاق وتوزيع لقاح يقي من الإصابة بفيروس «كورونا»، فإن الوزارة تضع أكثر من خطة تنفيذية تتماشى مع جميع التحديات المحتملة وكيفية مواجهتها في حال حدوثها.


السعودية فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة