قطاع التجزئة الألماني يحذر من تشديد إجراءات كورونا في المتاجر

قطاع التجزئة الألماني يحذر من تشديد إجراءات كورونا في المتاجر

الأربعاء - 10 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 25 نوفمبر 2020 مـ

قبيل انعقاد قمة بين الحكومة الألمانية الاتحادية ورؤساء حكومات الولايات لمناقشة سبل المضي قدما في احتواء جائحة كورونا، حذر الاتحاد الألماني لتجار التجزئة من تشديد الإجراءات بالنسبة لعدد العملاء في المتاجر.

وقال المدير التنفيذي للاتحاد شتيفان جينت، اليوم (الأربعاء)، إن القواعد التي اقترحتها الحكومة الاتحادية، والتي تنص على السماح بدخول عميل واحد فقط لكل 25 مترا مربعا في المتجر بدلا من عشرة أمتار مربعة التي كان منصوص عليها من قبل يمكن أن تؤدي إلى طوابير طويلة أمام المتاجر وقد "تؤدي في النهاية إلى تكالب جديد على الشراء في متاجر البقالة"، مضيفا أن ذلك أيضا لا يصب في صالح احتواء الوباء إذا وقف العديد من العملاء أمام المتاجر متقاربين من بعضهم البعض في الطقس البارد.

ودعا الاتحاد لذلك إلى الالتزام باللوائح الحالية، وقال جينت "لقد أثبتت مفاهيم النظافة جدارتها في شركات البيع بالتجزئة، فلا توجد بؤر إصابات في أماكن التسوق. لذا لا داع لتشديد القواعد".

ومع ذلك، لا يزال الاتحاد التجاري يرى حاجة ملحة لاتخاذ إجراءات فيما يتعلق بإجراءات المساعدة للشركات التجارية داخل المدن.

وشدد جينت "على السياسيين أن يتحركوا الآن وإلا فإنهم يقبلون بهجر مراكز المدن".


المانيا إقتصاد ألمانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة