جرعة اللقاح الروسي بأقل من 10 دولارات

جرعة اللقاح الروسي بأقل من 10 دولارات

الأربعاء - 10 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 25 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15338]
ثمن جرعتي اللقاح الروسي أقل من 20 دولاراً (أ.ف.ب)

قال مطورو وممولو لقاح «سبوتنيك في» الروسي مضاداً لفيروس كورونا أمس (الثلاثاء)، إن سعر حقنتين (جرعتان من اللقاح للشخص الواحد)، سيقل عن 20 دولاراً في الأسواق العالمية، مؤكدين أن موسكو تهدف إلى إنتاج أكثر من مليار جرعة منه في الداخل والخارج خلال العام المقبل.

وجاء في بيان نشر على صفحة اللقاح على «تويتر»، ونقلته «رويترز»، أنه يتكون من حقنتين، يقل ثمن كل منهما عن عشرة دولارات، وإنه سيتاح مجاناً للمواطنين الروس. ويأتي الإعلان عن سعر اللقاح في وقت تتطلع فيه روسيا لترتيب التوسع في إنتاجه وتوزيعه. وقال كيريل دميترييف، رئيس صندوق الثروة السيادية الروسي، إن موسكو وشركاءها الأجانب لديهم القدرة على إنتاج أكثر من مليار جرعة بدءاً من العام المقبل تكفي لتحصين أكثر من 500 مليون فرد. وسيبلغ سعر اللقاح الذي ستنتجه شركتا «فايزر» و«بيونتيك» 15.5 يورو لحقنة واحدة، بينما سيباع اللقاح الذي تعمل «أسترازينيكا» على إنتاجه في أوروبا بحوالي 2.5 يورو للحقنة.

وقال دميترييف لـ«رويترز»، إن موسكو تعمدت السعي لخفض السعر لإتاحته لأكبر عدد ممكن من الناس في أنحاء العالم.

وقال الصندوق السيادي ومركز «جماليا» لبحوث الأوبئة والأحياء الدقيقة في وقت سابق، أمس، إن «بيانات التجارب السريرية الجديدة على 39 حالة مؤكدة و18794 مريضاً تلقوا الحقنتين أثبتت أن فاعلية اللقاح تبلغ 91.4 في المائة في اليوم الثامن والعشرين وأكثر من 95 في المائة في اليوم الثاني والأربعين».

كان بعض العلماء في الغرب انتقدوا موسكو واتهموها بالتعجل في إنتاج اللقاح. ونفت روسيا ذلك، ووصفت الاتهامات بحيل غربية قذرة لدفع الناس لرفض اللقاح فيما تعتقد أنها معركة على الشرعية والسوق.

إلى ذلك، أعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لم يتلق اللقاح الذي طورته روسيا، لأنه ما زال قيد الاختبار.

ونقلت وكالة «تاس» الروسية للأنباء عن المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، قوله أمس (الثلاثاء)، «رئيس الدولة لا يستطيع المشاركة في التطعيم كمتطوع».

كانت روسيا أول دولة تقدم لقاحاً ضد فيروس كورونا. ويخضع اللقاح حالياً لتجارب متقدمة على 40 ألف متطوع. وقال بيسكوف: «الرئيس لا يمكن أن يستخدم لقاحاً غير مرخص». وأضاف أن فترة الاختبار سوف تنتهي قريباً، ويمكن حين ذاك أن يقرر بوتين ما إذا كان سوف يستخدم اللقاح.

وقد دشن بوتين شخصياً اللقاح، وقال إن ابنته تلقته بنجاح، ولم تشعر بأعراض جانبية، فيما عدا حمى مؤقتة خفيفة.


روسيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة