إيطاليا تشدد القيود بعد تسجيل إصابات قياسية بـ«كوفيد - 19»

إيطاليا تشدد القيود بعد تسجيل إصابات قياسية بـ«كوفيد - 19»

الإجراءات تشمل إغلاق دور السينما والصالات الرياضية وحمامات السباحة
الأحد - 9 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 25 أكتوبر 2020 مـ
متظاهر يرتدي قناعاً يحمل علم إيطاليا خلال احتجاجات مناهضة للقيود المشددة التي تفرضها الحكومة لمكافحة تفشي فيروس كورونا في روما (رويترز)

ستفرض إيطاليا قيوداً جديدة للحد من فيروس كورونا، بينها إغلاق دور السينما والمسارح، بعد تسجيل أعداد قياسية من الإصابات الجديدة، وفق ما أعلن مكتب رئيس الوزراء جوزيبي كونتي.

وسيتم إغلاق دور السينما والمسارح وصالات الألعاب الرياضية وحمامات السباحة، بينما سيتعين على الحانات والمطاعم إغلاق أبوابها عند الساعة 18:00. بحسب التدابير التي تم اعتمادها رغم المظاهرات التي خرجت في الأيام الأخيرة، وخاصة في روما.

وأعلنت السلطات أمس تسجيل نحو 20 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، في عدد قياسي جديد، بينما إجمالي الإصابات أكثر من 500 ألف، والوفيات 37 ألف حالة في إيطاليا، وهي أول دولة أوروبية ضربها الوباء.

وجرت صدامات ليل السبت الأحد بين عشرات المتظاهرين من اليمين المتطرف المحتجين على حظر التجول وقوات الأمن في وسط روما. ورشق نحو مائتي ناشط ملثمين من مجموعة الفاشيين الجدد الصغيرة «القوة الجديدة» (فورتسا نوفا) الشرطة بمقذوفات وأضرموا النار في حاويات قمامة.

وانتظر المتظاهرون، في ساحة ديل بوبولو وسط العاصمة، حتى دقيقة قبل منتصف الليل لإطلاق ألعاب نارية بألوان العلم الإيطالي، ووضعوا لثاماً وأطلقوا مفرقعات نارية على الشرطة.

وذكرت صحيفة «لا ريبوبليكا» اليومية أنه تم اعتقال سبعة متظاهرين وإصابة شرطيين اثنين.

وتأتي هذه الحوادث عقب القرارات التي اتخذتها السلطات هذا الأسبوع لفرض حظر تجول في ثلاث مناطق هي روما (لاتسيو) وميلانو (لومبارديا) ونابولي (كامبانيا).


إيطاليا إيطاليا أخبار فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة