انهيار أرضي يدفن 22 جندياً في فيتنام

انهيار أرضي يدفن 22 جندياً في فيتنام

الأحد - 1 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 18 أكتوبر 2020 مـ
أفراد من الجيش الفيتنامي يحملون جثمان أحد ضحايا الانهيار الأرضي وسط البلاد (أ.ف.ب)

يبحث رجال الإنقاذ في فيتنام بشكل يائس عن رجال مفقودين بعد سلسلة من الانهيارات الأرضية في وسط البلاد دفنت 22 جندياً في وقت مبكر من صباح اليوم (الأحد)، وفقاً لتقارير وسائل الإعلام المحلية.

وبدأت الانهيارات الأرضية فى مقاطعة كوانغ تري وسط فيتنام الساعة الواحدة صباحاً تقريباً (18:00 مساء السبت بتوقيت غرينيتش)، ما أدى في النهاية إلى محاصرة 22 جندياً كانوا يتمركزون في المنطقة أسفل الطين والحجر.

ونقلت صحيفة «فيتنام نيوز» عن المسؤول المحلي ها نجوك دوونغ، القول: «من الساعة الثانية صباحاً حتى الآن، وقع 4 أو 5 انهيارات أرضية، لقد دوَّت مثل القنابل، كان الشعور كأن الجبل بأكمله على وشك الانهيار».

وذكرت تقارير إعلامية أنه بحلول الظهر، انتشلت فرق الإنقاذ ثماني جثث، على الرغم من أن الفيضانات المستمرة تعرقل جهود الإنقاذ، وهناك مخاوف من حدوث مزيد من الانهيارات الأرضية.

وكان الجنود يتفقدون المنطقة بحثاً عن مخاطر الانهيارات الأرضية وسط سلسلة من الانهيارات الأرضية والفيضانات المدمرة في وسط فيتنام.

وفي 12 أكتوبر (تشرين الأول) الجاري، دُفن 13 شخصاً تحت انهيار أرضي أثناء محاولتهم الوصول إلى 30 آخرين دفنوا تحت انهيار طيني في محطة للطاقة الكهرومائية. وغمرت الأمطار الغزيرة الأجزاء الوسطى من البلاد منذ أسبوعين، حيث ضربت ثلاث عواصف الساحل الأوسط. وتسببت الأمطار الغزيرة في غرق ما يقرب من 200 ألف منزل و300 مدرسة في المنطقة.

وقالت اللجنة التوجيهية المركزية للوقاية من الكوارث الطبيعية والسيطرة عليها في تقرير، إنه بما في ذلك الجثث الثماني التي تم العثور عليها اليوم (الأحد)، بلغ عدد القتلى بسبب الفيضانات والعواصف منذ 6 أكتوبر 72 شخصاً، ولا يزال 19 آخرون في عداد المفقودين.


فيتنام أخبار فيتنام

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة