ماكرون يدين المعرقلين ويسمّي «حزب الله»

ماكرون يدين المعرقلين ويسمّي «حزب الله»

قوى الأمن اللبنانية تحبط مخططاً إرهابياً لـ«داعش» في الشمال
الاثنين - 10 صفر 1442 هـ - 28 سبتمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15280]
ماكرون في مؤتمره الصحافي (إ.ب.أ)

أدان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، القوى السياسية اللبنانية التي عرقلت تشكيل الحكومة اللبنانية برئاسة مصطفى أديب، مسمياً «حزب الله» و«حركة أمل».

وقال ماكرون أمس، في مؤتمر صحافي خصصه للحديث عن لبنان ومبادرته للحل: «لا (حزب الله) ولا (حركة أمل) يريدان التسوية، وعلى (حزب الله) ألا يعتقد أنه أقوى مما هو».

وأضاف: «لا يمكن لـ(حزب الله) أن يكون جيشاً وميليشيا تشارك في حرب سوريا ويكون محترماً في لبنان، وعليه احترام اللبنانيين جميعاً، وسأتصرف وفقاً للخيانة الجماعية من قبل القوى السياسية اللبنانية، وجميعهم يتحمل المسؤولية التي سيدفعون ثمنها أمام الشعب اللبناني». وتابع: «فات الأوان على تغيير التوازنات في لبنان وأخجل مما يقوم به الزعماء في لبنان».

إلى ذلك، أحبطت القوى الأمنية اللبنانية «عملاً أمنياً كبيراً» خططت له «خلية إرهابية» تابعة لتنظيم «داعش» في شمال البلاد.

وأسفرت العملية الأمنية في محلة الفرض بمنطقة وادي خالد عن مقتل 9 من عناصر «الخلية»، وسقوط جنديين اثنين.


المزيد...


لبنان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة