إصابات «كورونا» تحطم الرقم القياسي في بريطانيا منذ تفشي الجائحة

إصابات «كورونا» تحطم الرقم القياسي في بريطانيا منذ تفشي الجائحة

الخميس - 6 صفر 1442 هـ - 24 سبتمبر 2020 مـ
شابة تسير بجوار لافتة تدعو للبقاء في المنزل للوقاية من «كورونا» في لندن (أ.ف.ب)

أعلنت بريطانيا، اليوم (الخميس)، تسجيل أكبر عدد من حالات الإصابة بفيروس «كورونا المستجد» في يوم واحد منذ بدء تفشي الجائحة، ما يحطم الرقم القياسي المسجل في ذروة الموجة الأولى.

وقالت «هيئة الصحة العامة» في إنجلترا، في بيان بحسب «وكالة الأنباء الألمانية»، إنه تم تسجيل 6 آلاف و634 حالة جديدة اليوم.

ورأت إيفون دويل، المديرة الطبية في الهيئة، أن هذا الأمر يمثل «تحذيراً شديداً بالنسبة لنا جميعاً»، وأضافت: «الإشارات واضحة معدلات الإصابات الإيجابية آخذة في الارتفاع عبر جميع الفئات العمرية. ونحن ما زلنا نرى ارتفاعاً في معدلات الدخول إلى المستشفيات والرعاية الفائقة».

ويأتي هذا الرقم وسط عودة الفيروس في أنحاء أوروبا، ما دفع إلى إعادة فرض إجراءات الطوارئ في محاولة للحد من انتشاره. لكن مقارنة الأرقام الحالية بالأرقام التي تم تسجيلها منذ ستة أشهر يمكن أن تكون مضللة، لأن قدرة الفحوص في بريطانيا تضاعفت تقريباً، ما أدى إلى كشف الإصابات بشكل أكبر.


بريطانيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة