«الشيوخ الأميركي» يؤكد أنه سيصوت على خليفة عميدة المحكمة العليا غينسبرغ

«الشيوخ الأميركي» يؤكد أنه سيصوت على خليفة عميدة المحكمة العليا غينسبرغ

السبت - 1 صفر 1442 هـ - 19 سبتمبر 2020 مـ
رئيس مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل (رويترز)

قال رئيس مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل، مساء أمس الجمعة، إن المجلس الذي يسيطر عليه الجمهوريون سيصوت على مرشح الرئيس دونالد ترمب ليحل محل القاضية الراحلة روث بادر غينسبرغ في المحكمة العليا.

وقال ماكونيل في بيان نقلته وكالة الأنباء الألمانية إنه «سيتم التصويت على مرشح الرئيس ترمب على أرض مجلس الشيوخ الأميركي».

وبرر ماكونيل هذه الخطوة قائلاً إن هناك أغلبية جمهورية في مجلس الشيوخ ورئيس جمهوري، على عكس الوضع عام 2016 عندما انتخب الأميركيون أغلبية جمهورية في مجلس الشيوخ «ليحدث توازن في الولاية الثانية» للرئيس الديمقراطي آنذاك باراك أوباما.

وأضاف ماكونيل أن الجمهوريين «تعهدوا بالعمل مع الرئيس ترمب ودعم أجندته، خاصة تعييناته المتميزة في القضاء الاتحادي».

وتوفيت عميدة قضاة المحكمة العليا الأميركية روث بادر غينسبرغ (الجمعة) عن عمر يناهز 87 عاماً، ما ينذر بمعركة سياسية حادة لملء منصبها الشاغر قبل الانتخابات الرئاسية في 3 نوفمبر (تشرين الثاني).

وتوفيت القاضية التقدمية التي تعد أيقونة لليسار محاطة بعائلتها، بعد معركة مع سرطان البنكرياس، على ما أعلنت المحكمة العليا في بيان.

وكانت القاضية التي كافحت من أجل حقوق النساء والأقليات ومن أجل البيئة، تعاني من مشكلات صحية منذ بضع سنوات ونقلت إلى المستشفى مرتين خلال الصيف وكان الديمقراطيون يتابعون عن كثب وضعها الصحي خشية أن يسارع الرئيس دونالد ترمب إلى تعيين خلف لها.

وقال المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية جو بايدن «يجب على الناخبين اختيار الرئيس وعلى الرئيس اختيار قاض لينظر فيه مجلس الشيوخ».

وأعلن ترمب في أغسطس (آب) أنه لن يتردد في تعيين قاض في المحكمة العليا حتى قبل وقت قصير من الانتخابات. وقال متحدثاً لإذاعة محافظة «سأتحرك سريعاً».

وحرصاً منه على حشد تأييد اليمين المتدين، وضع بعد ذلك قائمة أولية بمرشحين جميعهم قضاة محافظون معارضون بمعظمهم للإجهاض ومؤيدون لحمل السلاح.

وبموجب الدستور، يختار الرئيس مرشحه ويطرحه على مجلس الشيوخ للمصادقة عليه. وقال رئيس مجلس الشيوخ الجمهوري منذ الآن أنه سيجري عملية تصويت، بالرغم من أنه رفض عام 2016 تنظيم جلسة استماع إلى قاض اختاره باراك أوباما لهذا المنصب بحجة أنه كان عاماً انتخابياً.


أميركا أخبار أميركا الانتخابات ترمب سياسة أميركية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة