قتلى وجرحى بتفجير استهدف نائب الرئيس الأفغاني في كابل

قتلى وجرحى بتفجير استهدف نائب الرئيس الأفغاني في كابل

الأربعاء - 21 محرم 1442 هـ - 09 سبتمبر 2020 مـ
قوات الأمن وموظفو البلدية يعملون في موقع حدوث انفجار بالعاصمة الأفغانية كابل (أ.ب)

قال المتحدث باسم نائب الرئيس الأفغاني أمر الله صالح إن هجوماً بعبوة ناسفة استهدف صالح في كابل صباح اليوم (الأربعاء)، وإنه لم يصب بأذى، لكن الانفجار أسفر عن إصابة 20 على الأقل بينهم بعض أفراد حرسه الشخصي، وفقاً لوكالة «رويترز».

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع مع اقتراب موعد إجراء محادثات سلام طال انتظارها بين الحكومة الأفغانية و«حركة طالبان» في العاصمة القطرية الدوحة.

وكتب رضوان مراد المتحدث باسم مكتب صالح على «فيسبوك»: «اليوم حاول عدو أفغانستان مرة أخرى إلحاق الأذى بصالح، لكنهم فشلوا في الوصول إلى هدفهم الشرير ونجا صالح من الهجوم سالماً». وقال لـ«رويترز» إن القنبلة استهدفت موكب صالح وأصيب بعض حراسه.

ونجا صالح، قائد المخابرات السابق، من عدة محاولات اغتيال استهدفت إحداها مكتبه العام الماضي وراح ضحيتها 20 شخصاً.

وذكر متحدث باسم وزارة الصحة أن انفجار اليوم أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة 16.

وحذر مسؤولون ودبلوماسيون من أن تصاعد العنف ينال من الثقة اللازمة لنجاح المحادثات الرامية إلى إنهاء تمرد نشب عندما أطاحت قوات تقودها الولايات المتحدة بـ«طالبان» من السلطة في أواخر عام 2001.


أفغانستان الارهاب انفجار حرب أفغانستان طالبان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة