اتهامات لـ«ترمب» بالعنصرية لمطالبته «ربة منزل الضواحي» بالتصويت له

اتهامات لـ«ترمب» بالعنصرية لمطالبته «ربة منزل الضواحي» بالتصويت له

الخميس - 24 ذو الحجة 1441 هـ - 13 أغسطس 2020 مـ
الرئيس الأميركي دونالد ترمب (إ.ب.أ)

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب أمس (الأربعاء) إن «ربة منزل الضواحي» ستصوت له في الانتخابات الرئاسية في نوفمبر (تشرين الثاني)، في تغريدة وصفها معارضون بأنها عنصرية وجنسية، وفقاً لوكالة الأنباء لألمانية.
ويقول النقاد إن المصطلح هو تعبير عنصري ملطف يقصد به النساء البيض اللائي يشعرن بالقلق من انتقال الأقليات إلى أحيائهن.
وكتب ترمب على موقع «تويتر»: «إنهن يردن الأمان وسعداء أنني أنهيت البرنامج الطويل الأمد الذي كان سيسمح لإسكان ذوي الدخل المنخفض بغزو أحيائهن»، في إشارة إلى قانون إسكان يرجع إلى عهد الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما وكان يهدف إلى تعزيز التنوع في المجتمعات الأميركية.
وأضاف الرئيس الجمهوري أن منافسه الديمقراطي جو بايدن: «سيعيد تطبيق القانون، بشكل أكبر».
كما زعم ترمب، دون سبب واضح، أن بايدن سيعين السيناتور كوري بوكر، وهو أسود، مسؤولاً عن هذا الأمر.
ورد بوكر على ترمب قائلاً: «عنصريتك ظاهرة».
وكتبت مجموعة «لينكولن بروجكت»، وهي مجموعة من الجمهوريين المناهضين لترمب: «أنت رجل عنصري».


أميركا الولايات المتحدة أخبار أميركا ترمب الانتخابات العنصرية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة