تقرير: 66 % من الشباب السعودي لم يسبق لهم الزواج

تقرير: 66 % من الشباب السعودي لم يسبق لهم الزواج

الاثنين - 21 ذو الحجة 1441 هـ - 10 أغسطس 2020 مـ رقم العدد [ 15231]

أصدرت الهيئة العامة للإحصاء السعودية تقريراً خاصاً بمناسبة «اليوم العالمي للشباب 2020»، تحت عنوان: «تقرير: الشباب السعودي في أرقام»، يتضمن إحصاءات الشباب السعودي «السكانية، والاجتماعية، والاقتصادية، والتعليمية، والصحية، والثقافية، والترفيهية».
وأكدت الهيئة في تقريرها الإحصائي استناداً إلى بياناتها أن الشباب السعودي للفئة العمرية من 15 - 34 سنة يمثلون 36.7 في المائة من إجمالي عدد السكان السعوديين، ويلاحظ أن غالبية الشبان الذكور هم تحديداً في الفئة العمرية بين 20 و24 سنة بنسبة 27.6 في المائة، بينما تتساوى النسبة الأعلى للإناث الشابات في الفئات العمرية من 20 - 24 سنة ومن 25 - 29 سنة، بنسبة 26.2 في المائة، فيما تمثل نسبة الأطفال والشباب من السكان السعوديين لعام 2020، 67 في المائة.
وأوضح التقرير أن نسبة الشبان والشابات الذين لم يسبق لهم الزواج في الفئة العمرية من 15 - 34 سنة بلغت 66.23 في المائة، حيث فصّل التقرير في حالة الجنسين ليكشف عن أن نسبة 75.6 في المائة من الذكور لم يسبق لهم الزواج، بينما بلغت نسبة غير المتزوجات من الإناث 43.1 في المائة، في حين بلغت نسبة المتزوجات 34.3 في المائة، ونسبة المطلقات في هذه الفئة العمرية بلغت 1.27 في المائة، وبلغت نسبة الأرامل 0.5 في المائة.
ووفقاً لردود الشباب عند سؤالهم عن أسباب تأخر سن الزواج، كان الرد الغالب لكل من الذكور والإناث أن الأمر يعود لارتفاع تكاليف المعيشة، ولوحظ أن أكبر اختلاف في الإجابات بين الذكور والإناث هو صعوبة العثور على الشريك المناسب، حيث أجاب 7.11 في المائة من الإناث و9.1 في المائة من الذكور فقط على ذلك.
وأشار التقرير إلى أن نسبة الشباب السعوديين الذين يعانون من أمراض مزمنة بلغت 5.5 في المائة، وبلغت نسبة الذكور 5.8 في المائة، ونسبة الإناث 5.2 في المائة، كذلك بيّن التقرير أن معظم الإناث السعوديات يمارسن الرياضة بدافع تحسين صحتهن، أما بالنسبة للذكور فيلاحظ أنهم يمارسونها للياقة البدنية، والترويح عن النفس.
وبين التقرير أن معدل الوفيات للذكور نحو 3 أضعاف معدل الوفيات للإناث بين الشباب السعودي، حيث بلغت نسبة الشباب الذكور في الفئة العمرية من 18 - 30 سنة المتوفين جراء الحوادث المرورية 26 في المائة من إجمالي الذكور المتوفين نتيجة الحوادث المرورية، مقابل 3 في المائة من الإناث.
ولفت التقرير إلى انخفاض معدل الأمية بشكل ملحوظ لدى الشباب السعودي في الفئة العمرية من 15 - 34 سنة عند عقد مقارنة بين عامي 2007 - 2017. ويعود هذا الانخفاض لتناقص نسبة الأمية لدى الإناث بشكل خاص.
وبيَّن التقرير أن الغالبية من الشباب السعودي لا تواجه أي صعوبات أثناء الدراسة، وذلك بنسبة متقاربة بين الذكور والإناث تصل إلى نحو 68 في المائة، حيث بلغ معدل الانتقال في التعليم الثانوي للسعوديين في عام 2019 ما نسبته 99.8 في المائة.
وأكد التقرير أنه في عام 2019 بلغ عدد العاملين من الشباب السعودي الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و34 سنة، مليوناً و489 ألفاً و520.
وجاء في التقرير أن فئة الشباب من 15 - 34 سنة من الفئات التي يشكل فيروس «كورونا» المستجد (كوفيد19) خطورة أقل عليها مقارنة بالفئات الأخرى للسكان، ويظهر ذلك بالنظر إلى حالات الوفيات لفئة الشباب؛ حيث تمثل نسبة وفيات الشباب 0.04 في المائة فقط من إجمالي المصابين الشباب للربع الثاني من عام 2020، فيما بلغ عدد المتطوعين من الشباب السعودي من 15 - 34 سنة في منصة التطوع الصحي لمكافحة جائحة «كورونا» 63.507 متطوع، تمثل نسبتهم 74.7 في المائة من إجمالي المتطوعين.


السعودية السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة