سفارات مصر تُنهي استعداداتها لاقتراع «الشيوخ»

سفارات مصر تُنهي استعداداتها لاقتراع «الشيوخ»

هيئة الانتخابات تستحدث نظاماً جديداً لتوزيع القضاة على اللجان
الجمعة - 18 ذو الحجة 1441 هـ - 07 أغسطس 2020 مـ رقم العدد [ 15228]

في وقت أنهت سفارات مصر في الخارج استعداداتها لانتخابات «مجلس الشيوخ» (الغرفة الثانية للبرلمان)، أكدت «الهيئة الوطنية للانتخابات» بمصر «استحداث نظام جديد إلكتروني لتوزيع القضاة على مختلف اللجان في محافظات مصر، فضلاً عن اتجاهها لتطبيق أحكام القانون بشأن توقيع غرامة مالية على الناخبين الذين يتخلفون عن الإدلاء بأصواتهم في انتخابات (مجلس الشيوخ)». وتواصل «هيئة الانتخابات» استعداداتها لإنجاز الانتخابات المقرر لها يومي 9 و10 أغسطس (آب) الحالي للمصريين بالخارج، و11 و12 أغسطس في الداخل المصري باللجان الانتخابية بجميع ربوع البلاد... ومن المقرر أن تنتهى فترة الدعاية الانتخابية للمرشحين غداً (السبت) 8 أغسطس الحالي. ويختص «مجلس الشيوخ» بـ«دراسة واقتراح ما يراه كفيلاً بدعم الديمقراطية والسلام الاجتماعي، والمقومات الأساسية للمجتمع، وقيمه العليا والحقوق والحريات والواجبات العامة، وتعميق النظام الديمقراطي، وتوسيع مجالاته، ويؤخذ رأيه في عدد من الاختصاصات، التي حددها دستور البلاد»... وسيكون عدد أعضاء «الشيوخ» 300 عضو، يتم انتخاب ثلثهم بنظام الفردي، والثلث الآخر بنظام القائمة، فيما يتم تعيين الثلث الأخير من قبل رئيس الدولة... وينص الدستور المصري على أن «تكون مدة عضوية المجلس خمس سنوات».
وأعلنت «الهيئة الوطنية للانتخابات» أمس عن «استحداث نظام جديد لتوزيع القضاة إلكترونياً على اللجان الفرعية بمحافظات مصر، وإتاحة خدمة الاستعلام أمامهم عن مقر اللجان التي سيتولى كل قاضي الإشراف عليها عبر الموقع الرسمي للهيئة». ووفق الهيئة «يتيح النظام الجديد إمكانية الاستعلام عن المركز الانتخابي واللجنة الفرعية التي سيشرف عليها القاضي»، مؤكدة أنه «بالنسبة لأمناء اللجان الفرعية من الموظفين الذين سوف يعاونون رؤساء اللجان، فقد تم إخطارهم عبر رسائل نصية على الهواتف المحمولة الخاصة بهم، تفيد بضرورة التوجه في الموعد المحدد إلى المحكمة الابتدائية التابعين لها، لتسلم خطاب تكليف العمل بإحدى اللجان الخاصة بالانتخابات».
فيما قررت الهيئة العامة للاستعلامات بمصر، إقامة «غرفة عمليات» لتقديم جميع التسهيلات للمراسلين الأجانب، المشاركين في تغطية الانتخابات. وأفاد بيان للهيئة نقلته وكالة أنباء «الشرق الأوسط» أمس بأن «عدد المراسلين الأجانب المشاركين في تغطية الانتخابات يبلغ 564 مراسلاً يمثلون 152 مؤسسة إعلامية تم تجديد قيدها، و11 مؤسسة تم قيدها لأول مرة بقاعدة بيانات الهيئة الوطنية للانتخابات لمتابعة سير العملية الانتخابية من داخل اللجان وخارجها». وتختص غرفة العمليات بـ«حل المشكلات كافة التي قد تواجه المراسلين والصحافيين الأجانب بالتنسيق مع (الهيئة الوطنية للانتخابات) وجميع الجهات المعنية الأخرى على مدار أيام الانتخابات».
في غضون ذلك، أنهت سفارات مصر في الخارج استعداداتها للانتخابات، وأعلن سفير مصر لدى الكويت طارق القوني، «انتهاء السفارة من جميع الاستعدادات الخاصة بالانتخابات». ودعا القوني أمس «جميع المصريين المقيمين في الكويت للمشاركة»، موضحاً أنه «لكل مصري مقيم بالخارج الحق بالإدلاء بصوته، متى كان اسمه مقيداً بقاعدة بيانات الناخبين، ويحمل بطاقة رقم قومي، أو جواز سفر ساري الصلاحية، متضمنا الرقم القومي»، لافتاً إلى أنه «بسبب جائحة فيروس (كورونا المستجد)، سيكون الأدلاء بالأصوات في الانتخابات من خلال (البريد) لكل ناخب على حدة».


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة