توقيف وزير بريطاني سابق بتهمة الاغتصاب

توقيف وزير بريطاني سابق بتهمة الاغتصاب

الشرطة لم تكشف عن هويته
الأحد - 12 ذو الحجة 1441 هـ - 02 أغسطس 2020 مـ
مقر الحكومة البريطانية في 10 «داوننغ ستريت» (أرشيفية - رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلنت الشرطة البريطانية توقيف وزير سابق يشغل مقعداً نيابياً حالياً بعد اتهامات باغتصاب واعتداء جنسي.
ولم يكشف اسم السياسي، لكن الشرطة قالت في بيان إنها فتحت تحقيقاً بعد اتهامات تتعلق باعتداءات وأعمال عنف جنسي في أربعة حوادث منفصلة.
وقال البيان إن «جهاز شرطة العاصمة تلقى الجمعة 31 يوليو (تموز) ادعاءات تتعلق بأربعة حوادث منفصلة تتعلق بمعلومات عن انتهاكات جنسية واعتداء»، حسبما أفادت وكالة الصحافة الفرنسية.
وأضافت الشرطة أنه «تم توقيف رجل خمسيني السبت الأول من أغسطس (آب) بسبب شبهات باغتصاب، وأفرج عنه بكفالة».
وذكرت صحيفة «صنداي تايمز»، أن الاتهامات وجهتها مساعدة برلمانية سابقة له، وتستهدف مسؤولاً كبيراً في حزب المحافظين، كان وزيراً في السابق وهو نائب حالياً.
ويواجه الوزير السابق وعضو البرلمان الحالي، ادعاءات من امرأة ورد أنها كانت موظفة بالبرلمان، بأنه اعتدى عليها عدة مرات. وتقول المرأة إن النائب اعتدى عليها وأجبرها على ممارسة الجنس، وتركها وقد أصيبت بصدمة شديدة، واضطرت إلى الذهاب للمستشفى، حسبما أفادت وكالة الأنباء الألمانية.
وذكرت صحيفة «الغارديان» البريطانية، أن شرطة العاصمة لندن أكدت أنها فتحت تحقيقاً في أربع حوادث وقعت خلال الفترة بين يوليو 2019 ويناير (كانون الثاني) 2020 في مواقع مختلفة بالمدينة.
ونقلت وكالة الأنباء «برس أسوسييشن» عن ناطق باسم الحزب المحافظ، أن «اتهامات من هذا النوع تؤخذ على محمل الجد إلى أقصى حد».
وأضاف الناطق: «بما أن القضية أصبحت بين أيدي الشرطة، من غير الملائم الإدلاء بأي تعليق الآن».


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة