انتقاماً لوالديها... امرأة تقتل عنصرين من «طالبان» غرب أفغانستان

انتقاماً لوالديها... امرأة تقتل عنصرين من «طالبان» غرب أفغانستان

الأحد - 29 ذو القعدة 1441 هـ - 19 يوليو 2020 مـ
امرأة أفغانية تحمل طفلها (أرشيفية - رويترز)

قتلت امرأة شابة اثنين من أفراد حركة طالبان بعد أن قتلت مجموعة من مقاتلي الحركة والديها في إقليم جور غرب أفغانستان، طبقا لما ذكره مسؤولون اليوم (الأحد).
وكانت مجموعة صغيرة من مقاتلي طالبان قد دخلت منزل أسرتها في منطقة تيوارا.
وكان المقاتلون قد طالبوا والد المرأة بمغادرة المنزل، ثم أطلقوا النار عليه وعلى والدتها، طبقا لما قاله عضوا المجلس المحلي، عبد البشير قادري ومحمد مهداوي، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
وتابع عضوا المجلس المحلي أن المرأة استلت سلاحا من منزلها وأطلقت منه الرصاص على أعضاء طالبان، مما أسفر عن مقتل اثنين منهم، وأصيب مقاتل ثالث.
وقال قادري إن أحد المسلحين الذي قتل هو مسؤول استخباراتي بحركة طالبان. وتابع المسؤولان أنه بعد الحادث، سعى سكان محليون لمساعدة المرأة وفر المسلحون من المنطقة.
وقال عضوا المجلس المحلي إن المرأة وشقيقها المراهق تركا الآن منزلهما وانتقلا إلى مكان أكثر أمنا.
ولم يتسن الوصول إلى المرأة وأفراد أسرتها للتعليق. جاء الحادث بعد أن أصدرت لجنة حقوق الإنسان المستقلة الأفغانية تقريرا الأسبوع الماضي حول الضحايا المدنيين خلال الأشهر الستة الماضية، تشير إلى أن 16 شخصا في المتوسط قتلوا أو أصيبوا يوميا في البلاد في عام 2020.


أفغانستان طالبان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة