مصر تستوضح إثيوبيا بعد تقارير ملء خزان «السد»

مصر تستوضح إثيوبيا بعد تقارير ملء خزان «السد»

الخميس - 25 ذو القعدة 1441 هـ - 16 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15206]
صورة مقربة لـ«سد النهضة» الإثيوبي عبر الأقمار الصناعية التقطت الأحد الماضي وتظهر بدء ملء خزانه (رويترز)
القاهرة: محمد عبده حسنين

تقدمت مصر بطلب رسمي إلى إثيوبيا، تستوضح منها ما تردد عن بدء ملء خزان «سد النهضة»، وذلك بعد يوم من فشل المحادثات بين البلدان الثلاثة المعنية (مصر وإثيوبيا والسودان) بشأن السد وتشغيله.

وقال وزير الري الإثيوبي سيليشي بيكيلي في تصريحات بثها التلفزيون «بناء السد وملء الخزان يسيران جنباً إلى جنب... ملء خزان السد لا يحتاج الانتظار لحين اكتمال بنائه». وأضاف «منسوب المياه ارتفع من 525 متراً إلى 560 مترا»، لكن الوزير نفسه، عاد موضحا عبر حسابه في «تويتر»، أن «المياه الموجودة في الخزان هي تجمعات طبيعية لمياه الأمطار».

وقالت وزارة الخارجية المصرية، في بيان مقتضب، أمس، إنها «طلبت إيضاحاً رسمياً عاجلاً من الحكومة الإثيوبية بشأن مدى صحة هذا الأمر»، وإنها «تواصل متابعة تطورات ما يتم إثارته حول هذا الموضوع».

وقال محمد السباعي، المتحدث باسم وزارة الموارد المائية والري، لـ«الشرق الأوسط»، إن الإجراء التالي لمصر، حال التأكد من إعلان إثيوبيا بدء ملء خزان السد، «سيكون سياسيًا».

وكانت مصر والسودان تسعيان للتوصل إلى اتفاق ملزم قانونياً قبل البدء في ملء خزان السد. وقالت وزارة الري والموارد المائية في السودان أمس، إن صوراً التقطتها الأقمار الصناعية دفعتها للتحقق من ملء خزان السد.

وأضافت الوزارة في بيان «اتضح جلياً من خلال مقاييس تدفق المياه في محطة ديم النور الحدودية مع إثيوبيا أن هناك تراجعاً في مستويات المياه بما يعادل 90 مليون متر مكعب يومياً ما يؤكد إغلاق بوابات سد النهضة».
... المزيد

 


ايثوبيا مصر أخبار مصر سد النهضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة