وفاة شاب بعد حضوره «حفل كورونا» للتأكد من حقيقة الفيروس

وفاة شاب بعد حضوره «حفل كورونا» للتأكد من حقيقة الفيروس

الاثنين - 22 ذو القعدة 1441 هـ - 13 يوليو 2020 مـ
أشخاص يرتدون كمامات بمدينة مكسيكو سيتي (أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»

توفي شاب (30 عاماً) متأثراً بإصابته بفيروس «كورونا» المستجد إثر حضوره حفلاً نظمه أحد المصابين، وذلك للتأكد مما إذا كان الفيروس حقيقياً بالفعل أم لا.

ووفقاً لصحيفة «إكسبريس» البريطانية، حضر الحفل في مدينة سان أنطونيو بولاية تكساس الأميركية عدد من المشككين في الفيروس لمعرفة ما إذا كان يمكن الإصابة بالفيروس من منظم الحفل.

وقالت الدكتورة جين أبليبي، مسؤولة الصحة في سان أنطونيو: «كانوا يريدون معرفة ما إذا كان الفيروس حقيقياً، وهل يمكن الإصابة به». وأوضحت أن الشاب المتوفى قال كلمات فاجعة قبل لحظات من وفاته، حيث نظر إلى الممرضات وقال: «أعتقد أنني ارتكبت خطأً، فقد اعتقدت أن الفيروس خدعة، لكنه ليس كذلك». وتابعت أنها تأمل في أن يدرك الجميع أنه عندما يتعلق الأمر بفيروس «كورونا»، «فلا يهم من تكون؛ لأن الفيروس لا يميز ولا أحد يمكنه قهره». ولفتت إلى أن زيادة حالات الإصابة أصبحت مقلقة، فقد سجلت المقاطعة 18 ألف حالة الخميس الماضي فقط، فيما تتضاءل القدرات المتاحة في المستشفيات.


أميركا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة