توصية برلمانية بمنع دعاة «الإخوان» من دخول فرنسا

توصية برلمانية بمنع دعاة «الإخوان» من دخول فرنسا

«الشيوخ» يطرح 44 إجراءً لمواجهة «الإسلاموية» بينها مراقبة المدارس
الجمعة - 19 ذو القعدة 1441 هـ - 10 يوليو 2020 مـ رقم العدد [ 15200]
وزير الداخلية الفرنسي الجديد جيرالد موسى دارمانان (رويترز)
باريس: ميشال أبو نجم

اقترح تقرير برلماني فرنسي، نشر أمس، 44 إجراءً لمواجهة التطرف الإسلاموي، الذي بات يشكل، كما يقول، تهديداً لقيم الجمهورية.

ويرى التقرير، الذي أعدته لجنة تحقيق تابعة لمجلس الشيوخ استحدثت في نوفمبر (تشرين الثاني) من العام الماضي، أن «الإسلاموية المتطرفة متعددة الأشكال، وتتسلل إلى مناحي الحياة الاجتماعية كافة، وتسعى لفرض قيم (جديدة) على المجتمع، بحجة الحرية الفردية».

ووفق معدي التقرير؛ فإن «الأراضي الفرنسية كافة معنية بهذه الظاهرة، باستثناء غرب البلاد»، وإنه «يتعين التحرك اليوم؛ وإلا فات الأوان». وبالنسبة للجنة المذكورة، فإن فرنسا «ليست تراكم مجموعة أقليات؛ بل هي أمة، وبالتالي لا يمكنها التساهل» مع هذه الظاهرة.

ويطرح التقرير تدابير عدة، مثل منع منظري حركة «الإخوان المسلمين» من الدخول إلى فرنسا، ومحاربة الوجود المتطرف داخل بنى الدولة ومؤسساتها وفي إطار المدارس العامة والخاصة والجمعيات والنوادي الثقافية والرياضية. كما يحث الحكومة على تعزيز الرقابة؛ من خلال أجهزتها الأمنية، وتوعية وتأهيل الموظفين المحليين، وكذلك أعضاء المجالس المحلية، كالبلديات وغيرها.

وتدعو اللجنة إلى تعزيز شبكة الدولة للكشف عن السلوك أو الكلام «المنحرف» بشكل أكثر فاعلية. كما تريد تسهيل عملية إغلاق الأماكن أو الجمعيات التي تبث خطابات تمييزية أو تحض على الكراهية والعنف، وتدعو أيضاً إلى عدم تجديد الاتفاقات الموقعة مع دول أجنبية لتدريب الأئمة الذين يعتزمون الوعظ في فرنسا.

واستند التقرير إلى نتاج 70 مقابلة مع مسؤولين وسياسيين ومثقفين وجامعيين وأعضاء في جمعيات ناشطة من المجتمع المدني.
... المزيد

 


فرنسا Europe Terror الاخوان المسلمون فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة