وفاة فابيولا ملكة بلجيكا عن 86 عاما

وفاة فابيولا ملكة بلجيكا عن 86 عاما

كانت توصف بـ«ملكة القلوب» لما تقوم به من أعمال خيرية
الأحد - 15 صفر 1436 هـ - 07 ديسمبر 2014 مـ
الملك بودوان مع الملكة فابيولا عام 1990 (أ.ف.ب)

توفيت مساء أمس الأول في العاصمة البلجيكية بروكسل الملكة فابيولا ملكة بلجيكا عن عمر بلغ السادسة والثمانين. أعلن النبأ القصر الملكي، معربا عن «بالغ أحزانه» لهذا الحدث.
تنحدر فابيولا من أسرة نبلاء في إسبانيا وهي أرملة الملك بودوان الذي توفي عام 1993 وخلفه شقيقه ألبرت الثاني، الذي تنازل عن العرش لابنه فيليب العام الماضي. وحصلت فابيولا واسمها الحقيقي دونيا فابيولا فيرناندا ماريا دي لا فيكتوريا أنطونيا أديلايا موارا يي أراغون على لقب ملكة بعد وفاة زوجها الملك بودوان. تزوجت فابيولا من بودوان عام 1960 ولم تنجب بعد فشل عدة حالات من الحمل.
كانت الصحف نشرت خلال العام الماضي تقارير وأخبارا مكثفة عن فابيولا بعد تأسيسها مؤسسة خيرية قصدت من خلالها نقل ثروتها بعد وفاتها إلى أحفادها، الأمر الذي اعتبره منتقدون يعادل التهرب من الضرائب، مما دفع رئيس الوزراء السابق إليو دي روبو إلى التدخل في الأمر، وتقليص المخصصات الملكية وألزم العائلة المالكة بدفع الضرائب. ونفت فابيولا هذه المزاعم في حينه.
وحتى عام 2013 كانت فابيولا الرئيسة الشرفية للمسابقة الموسيقية السنوية التي تقام على مستوى العالم على شرف الملكة البريطانية إليزابيث، كما أنها كانت توصف بأنها «ملكة القلوب» نظرا لما كانت تقوم به من أعمال خيرية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة