فريق مسرحية «Mission Apollo 212» بالمغرب يستأنف التدريب ابتداء من 15 يوليو

فريق مسرحية «Mission Apollo 212» بالمغرب يستأنف التدريب ابتداء من 15 يوليو

السبت - 28 شوال 1441 هـ - 20 يونيو 2020 مـ رقم العدد [ 15180]
ملصق المسرحية
الرباط: «الشرق الأوسط»

يستأنف الفريق الفني للمسرحية الكوميدية «Mission Apollo 212» تدريباته ابتداء من 15 يوليو (تموز) المقبل، في احترام تام لتدابير الحجر الصحي وذلك استعدادا لعرضه في جولة وطنية بمجرد إعادة افتتاح قاعات العروض المغلقة.
وأوضح بيان للشركة المنتجة لهذا العمل الفني أن فريق المشروع واصل العمل بشكل جماعي عن بعد إثر الأزمة التي تسبب بها فيروس «كوفيد - 19» وأدت إلى توقف التدريبات الخاصة بالمسرحية التي كان من المبرمج أن يكون عرضها الأول بداية شهر يونيو (حزيران) الجاري.
ونقل البيان عن منتج ومخرج المسرحية، نبيل جباري، قوله إن «كل عناصر الفريق متحمسون لاستئناف نشاطاتهم، في انتظار إعادة افتتاح قاعات العروض. لقد وضعنا دليلا عمليا يتضمن القواعد والتدابير الأكثر ملاءمة، رغم أنها سترفع من كلفة الإنتاج، لكنها ضرورية لممارسة نشاطنا في بيئة صحية وآمنة. هدفنا هو المساهمة في إحياء النشاط الاقتصادي والثقافي لبلدنا».
وتجمع مسرحية «Mission Apollo 212» عددا من الفنانين المغاربة الموهوبين، وهم بشير واكين، ومحمد باسو، ومحسن مالزي، وجليلة تلمسي وفتاح الغرباوي. وتحكي المسرحية، وهي كوميديا هزلية، مغامرات فريق «وكالة الفضاء المغربية CASA –مركز الطيران الفضائي الإداري»، الذي يطمح للذهاب إلى كوكب المريخ للقيام بأول رحلة فضائية مغربية «Mission Apollo 212».
ويقوم بعملية الغزو الفضائي هذه فريق خاص للغاية يجمع خمسة أبطال هم الدكتور ميميت هيكل (محسن مالزي)، والعالم وقائدا البعثة الأستاذ النظري (بشير وكين)، ومدير وكالة الفضاء، موسى قربال (محمد باسو) الميكانكي السابق، وقمر السفياني (جليلة تلمسي) الهاكرز، واللذين تحولا إلى رائدي فضاء، وشمس الدين القرنوبي (فتاح الغرباوي)، سائق سيارة أجرة من الدار البيضاء، الذي انضم أيضا إلى الفريق كرائد فضاء.
ويعرض هذا العمل الفني لمغامرات رواد الفضاء هؤلاء، المنتمين إلى فئات اجتماعية مختلفة، والذين تجمعهم نقطة مشتركة تتمثل في حب الوطن والإرادة في التعلم ونجاح مهمتهم الفضائية، وذلك في قالب من المرح والسخرية.
وينتظر أن تباشر المسرحية جولتها الخريف المقبل عبر عدة مدن في المملكة هي الدار البيضاء، القنيطرة، الرباط، مراكش، طنجة، فاس، أغادير، تطوان، طنجة، مكناس، المحمدية، وجدة، قبل أن تشد الرحال إلى دكار وأبيدجان.
وخلص البيان إلى أن مسرحية «Mission Apollo 212» هي عبارة عن إبداع يهدف إلى أن يكون الأول من نوعه في قطاع الترفيه وصناعة العروض بالمغرب، حيث سيتم تحويلها إلى أشكال أخرى للعرض من خلال سلسلة تلفزيونية (موسمين، 30 حلقة لكل منهما)، وفيلم سينمائي طويل، وألبوم موسيقي، ومعرض تربوي للأطفال لاستكشاف الفضاء تحت مسمى «Apollo 212 Expo».


المغرب المسرح

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة