نتنياهو لتسريع الضم بعد تمرير حكومته

نتنياهو لتسريع الضم بعد تمرير حكومته

عريقات: الخطوة تهدد السلام مع الدول العربية أيضاً
الاثنين - 25 شهر رمضان 1441 هـ - 18 مايو 2020 مـ رقم العدد [ 15147]
نتيناهو وغانتس خلال جلسة التصويت على الحكومة الائتلافية بينهما في الكنيست أمس (أ.ف.ب)
تل أبيب: نظير مجلي رام الله: كفاح زبون

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في خطابه أمام البرلمان (الكنيست) المُضيّ قدماً في مخطط ضمّ أجزاء من الضفة الغربية المحتلة. وألقى نتنياهو كلمة خلال عرض حكومته على الكنيست، وسط مقاطعات كثيرة جرى بسببها إبعاد عدة نواب عن الجلسة، قال فيها: «حان الوقت لتطبيق القانون الإسرائيلي وكتابة فصل آخر في تاريخ الصهيونية».

وصادقت الهيئة العامة للكنيست، أمس، على حكومة الوحدة الجديدة بقيادة رئيس الوزراء نتنياهو ومنافسه السابق بيني غانتس، بعد أزمة استمرت 18 شهراً متواصلة تخللتها 3 معارك انتخابية.

في هذه الأثناء، قال أمين سرّ اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إن ضمّ إسرائيل أي أجزاء من الضفة يهدد السلام بين إسرائيل والدول العربية، وليس الاتفاقات مع الفلسطينيين فقط.

وأضاف عريقات، في تغريدة على «تويتر»: «الضمّ يعني أمراً واحداً؛ وهو استحالة تحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، كذلك بين الدول العربية وإسرائيل، ومن يشكك بذلك، فعليه أن يقرأ جيداً تصريحات الملك عبد الله الثاني بن الحسين».

ووصف عريقات موقف العاهل الأردني، الرافض مخططات الضمّ الإسرائيلية، بأنه «يعكس التزام المملكة العميق والحازم تجاه الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا الفلسطيني».


المزيد...


اسرائيل شؤون فلسطينية داخلية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة