انفجار يوقف الغاز الإيراني باتجاه تركيا

انفجار يوقف الغاز الإيراني باتجاه تركيا

واشنطن تمدّد الإعفاءات المرتبطة بالنووي شهرين
الأربعاء - 7 شعبان 1441 هـ - 01 أبريل 2020 مـ رقم العدد [ 15100]
أنقرة: سعيد عبد الرازق - واشنطن: إيلي يوسف

أدى تفجير غامض لخط أنابيب الغاز، أمس، إلى وقف إمدادات الغاز الطبيعي من إيران إلى تركيا. وبينما فتحت أنقرة تحقيقاً في الموضوع، وجّهت طهران أصابع الاتهام إلى «حزب العمال الكردستاني».

وأفادت وسائل إعلام تركية بأن «الانفجار المجهول» الذي وقع قرب بلدة دوغو بايزيد الحدودية في ولاية أغري (شرق) تسبب في اندلاع حريق وحدوث أضرار في خط الأنابيب الذي يوفر 40 في المائة من حاجات تركيا للغاز الطبيعي.

وقالت مصادر أمنية تركية، إن أعمال الفحص الفني انطلقت إلى جانب تحقيقات الأمن لمعرفة أسباب الحادث.

في المقابل، قال المسؤول في شركة الغاز الوطنية الإيرانية مهدي جمشيدي، إن «إرهابيين» هاجموا خط أنابيب للغاز الطبيعي داخل تركيا بالقرب من حدود بازارجان الإيرانية مع تركيا وتوقف تدفق الغاز، مضيفاً أن «انفجارات عدة وقعت في خط الأنابيب من قبل. ومن المرجح أن حزب العمال الكردستاني (المحظور) نفذ التفجير».

في شأن موازٍ، سمحت الولايات المتحدة لشركات روسية وصينية وأوروبية بمواصلة عملها في مواقع نووية إيرانية، لمدة شهرين، في خطوة تزيد من صعوبة تطوير إيران سلاحاً نووياً، حسب بيان الخارجية الأميركية. وقالت المتحدثة باسم الخارجية مورغان أورتاغوس، إن توسيع إيران المستمر للأنشطة النووية «أمر غير مقبول». وأضافت، أن الابتزاز النووي الذي يمارسه نظام طهران «هو من بين أكبر التهديدات للسلم والأمن الدوليين».

وشددت الخارجية في بيانها على أن القرار يستهدف مواصلة التحقق من منع الانتشار النووي في مفاعل «أراك» للأبحاث ومحطة «بوشهر» النووية ومفاعل الأبحاث بطهران ومبادرات نووية أخرى.
... المزيد

 


ايران التوترات إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة