«غوغل» تطلق موقعاً خاصاً بفيروس «كورونا»

«غوغل» تطلق موقعاً خاصاً بفيروس «كورونا»

تطبيق بولندي للتأكد من الالتزام بالحجر المنزلي
الأحد - 28 رجب 1441 هـ - 22 مارس 2020 مـ رقم العدد [ 15090]

أطلقت شركة «غوغل» الأميركية العملاقة، صاحبة أكبر موقع للبحث على شبكة الإنترنت، موقعاً جديداً مخصصاً للمعلومات الخاصة بفيروس «كورونا» المستجد، وذلك بعد أسبوع من طلب الرئيس الأميركي دونالد ترمب المساعدة من الشركة في مكافحة الفيروس القاتل.

وبحسب ما أوردته وكالة أنباء «بلومبرغ»، قالت «غوغل» إنها عملت «مع الهيئات والسلطات ذات الصلة» من أجل إطلاق موقع «google.com-covid19»، في وقت متأخر، أول من أمس (الجمعة).

ويقدم الموقع الجديد معلومات بشأن الفيروس وسبل الوقاية منه ومصادر المعلومات المحلية المتعلقة به.

ويوجد في أعلى صفحة الموقع إطار صغير بعنوان «معلومات» يصف أعراض الإصابة بالفيروس، بالإضافة إلى نصائح بشأن الوقاية والعلاج، من «منظمة الصحة العالمية».

كما يشمل الموقع الجديد عناوين مواقع أخرى ذات صلة في أنحاء الولايات المتحدة، ومصادر أخرى.

وقالت «غوغل» في بيان إن الموقع الذي «أطلق في الولايات المتحدة... سيكون متاحاً بلغات أخرى وفي دول أخرى خلال الأيام المقبلة، وسنقوم بتحديث الموقع عندما يتاح المزيد من المصادر».

وفي الوقت ذاته أطلقت بولندا الجمعة تطبيقاً للهواتف الذكية يسمح للأشخاص الخاضعين لحجر صحي إلزامي مدته 14 يوماً، مرتبط بفيروس «كورونا» المستجد، بإرسال صور شخصية لإخطار السلطات بأنهم يقبعون في المنزل.

وصرّح الناطق باسم الوزارة الرقمية كارول مانيز لـ«وكالة الصحافة الفرنسية» بأن «الأشخاص في الحجر الصحي لديهم أحد خيارين: إما تلقي زيارات غير متوقعة من الشرطة، أو تحميل هذا التطبيق». وقال إن تطبيق «هوم كوارنتين» مخصص للأشخاص الخاضعين للحجر الصحي الإلزامي ومدته 14 يوماً بعد عودتهم من خارج البلاد. ويستخدم التطبيق لتحديد الموقع الجغرافي وخاصية التعرّف على الوجه ما يسمح للمستخدمين المعزولين بتحديد مكانهم للسلطات للتأكد من أنهم يقيمون بالفعل في المنزل، كما هو مطلوب.

ويسجل المستخدمون أولاً صورة ذاتية، من خلال التطبيق الذي يطلب خلال أوقات مختلفة المزيد من الصور الشخصية على مدار اليوم.

وينبه التطبيق الشرطة إذا فشل المستخدمون في الرد في غضون 20 دقيقة. وقالت الشرطة الجمعة إنها فرضت غرامة قدرها 500 زلوتي (111 يورو) على الشخص الذي يخالف قواعد الحجر الإلزامي، مضيفة أن العقوبات قد تصل إلى خمسة آلاف زلوتي. وسجلت بولندا التي يبلغ عدد سكانها 38 مليون نسمة، 425 إصابة بوباء «كوفيد 19» وخمس حالات وفاة حتى أول من أمس (الجمعة).


أميركا بولندا غوغل فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة