طهران تفرج مؤقتاً عن الإيرانية البريطانية زغاري - راتكليف بسبب «كورونا»

طهران تفرج مؤقتاً عن الإيرانية البريطانية زغاري - راتكليف بسبب «كورونا»

الأربعاء - 23 رجب 1441 هـ - 18 مارس 2020 مـ
موظفة الإغاثة البريطانية الإيرانية نازانين زغاري راتكليف في منزل والديها بطهران (رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

أفرجت السلطات الإيرانية عن موظفة الإغاثة البريطانية الإيرانية نازانين زغاري - راتكليف مؤقتاً من السجن بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وفق ما أكده زوجها، بحسب تقرير لهيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي».

وسيُطلب من راتكليف ارتداء سوار كاحل خلال هذه الفترة، وعليها أن تبقى على مسافة 300 متر (984 قدماً) من منزل والديها في طهران.

وقال زوجها ريتشارد راتكليف: «القضية الآن هي جعل إطلاق السراح هذا دائماً».

وأفرجت إيران مؤقتاً عن عشرات الآلاف من السجناء في الأسابيع الأخيرة في محاولة لوقف انتشار الفيروس التاجي المتفشي في البلاد بصورة كبيرة.

وقالت السلطات أمس (الثلاثاء) إنها أفرجت عن نحو 85 ألف سجين ثبتت عدم إصابتهم بالفيروس.

وحكم على راتكليف، البالغة من العمر 41 عاماً بالسجن لمدة خمس سنوات عام 2016 بعد إدانتها بتهم التجسس التي لطالما نفتها. كما أصرت المملكة المتحدة على أنها بريئة. وألقي القبض عليها في مطار طهران بعد قضائها عطلة في البلاد حيث كانت تزور عائلتها.

وقال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب في بيان أمس: «أشعر بالارتياح لإطلاق سراح زغاري - راتكليف اليوم مؤقتاً في إيران».

وأضاف: «نحث النظام على ضمان حصولها على أي رعاية طبية ضرورية».


المملكة المتحدة ايران أخبار إيران أخبار المملكة المتحدة التوترات إيران فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة