إلغاء انتخابات وفعاليات مهمة... كورونا يربك العالم

إلغاء انتخابات وفعاليات مهمة... كورونا يربك العالم

الثلاثاء - 23 رجب 1441 هـ - 17 مارس 2020 مـ
مقاعد خالية بعد تاجيل الانتخابات في صربيا (إ.ف.ب)

في الوقت الذي يواصل في فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) العالمي تسجيل وفيات وإصابات حول العالم وتداعيات كبرى، قررت بعض الدول التي تعاني من حالات إصابة وانتشار للفيروس تأجيل فعاليات سياسية وثقافية ورياضية وفيما يأتي آخر التطورات حول العالم:


إلغاء انتخابات... وقمم سياسية عبر الفيديو


أمرت السلطات في أوهايو بإغلاق مراكز الاقتراع في الولاية الأميركية حيث كان مقرّراً أن يُجري الحزب الديمقراطي اليوم الثلاثاء انتخاباته التمهيدية للانتخابات الرئاسية، في قرار تحدّى فيه الحاكم الجمهوري حكماً قضائياً منعه من تأجيل الانتخابات وذلك بإعلانه حالة طوارئ صحيّة ناجمة عن فيروس كورونا.


وقررت فرنسا تأجيل الجولة الثانية من انتخابات رؤساء البلديات إلى 21 يونيو (حزيران)، مؤكدين بذلك ما ذكرته قناة (بي.إف.إم) التلفزيونية الفرنسية في وقت سابق. وأضاف مصدران لوكالة رويترز للأنباء، أن نتائج الجولة الأولى من الانتخابات المحلية التي أجريت أول من أمس الأحد ستظل صحيحة.


وتشير تقارير إعلامية إلى احتمال إرجاء موعد انتخابات إقليمية كانت مرتقبة خلال الربيع في إيطاليا.

وأعلنت الرئاسة الصينية لمجلس الأمن الدولي أمس الاثنين إلغاء الاجتماعين اللذين كانا مدرجين على جدول أعمال المجلس لهذا الأسبوع، وذلك بسبب تفشّي فيروس كورونا المستجدّ.

وبعدما تقرّر الأسبوع الماضي إلغاء اجتماعات مجلس الأمن ليوم الثلاثاء، كان من المفترض أن يناقش المجلس يوم الأربعاء ملف إقليم دارفور في غرب السودان ويوم الخميس ملف التعدّدية، في جلستين لم يكن مرتقباً صدور أي قرار خلالهما.
ممثل الصين لدى الأمم المتحدة جانغ جون خلال جلسة لمجلس الأمن، 10 مارس/آذار 2020.

وأمس قال المتحدّث باسم البعثة الصينية في الأمم المتحدة جوان سون في بيان مقتضب إنّه «لن تكون هناك جلسات هذا الأسبوع»، مشدّداً على أنّ «المجلس يواصل العمل في الوقت نفسه».

وأرجأت صربيا أمس، الانتخابات البرلمانية والإقليمية والمحلية التي كان من المقرر إجراؤها في 26 أبريل (نيسان) المقبل.


وبعد أن دخلت عدة دول أوروبية في إغلاق حدودها، أعلن رئيس المجلس الأوروبي تشارلز ميشيل أن قادة الاتحاد الأوروبي سوف يعقدون قمة طارئة عبر الفيديو حول أحدث تطورات فيروس كورونا اليوم الثلاثاء، وسط تشديد الدول الأعضاء للقيود من أجل احتواء تفشي المرض.

وكتب ميشيل على «تويتر» حول جدول الأعمال القمة: «احتواء انتشار الفيروس وتوفير المعدات الطبية الكافية وتعزيز البحث والحد من التداعيات».


فعاليات رياضية مؤجلة وتقليص التدريبات


بدأ الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) اليوم سلسلة اجتماعات عبر تقنية الفيديو، لبحث استكمال مسابقتيه للأندية (دوري الأبطال و«يوروبا ليغ»)، ومصير نهائيات كأس أوروبا 2020 المرجح إرجاؤها إلى العام المقبل في ظل المخاوف العالمية من فيروس كورونا المستجد، ومن المتوقع أن يصدر الاتحاد في ختام هذا اليوم الطويل، قراراته بشأن مسابقتي الأندية وكأس أوروبا، والتي ستقدم صورة أوضح عن سبل استكمال البطولات الوطنية للموسم الكروي، في ظل التعليق شبه الكامل للمنافسات الذي فرضه تفشي «كوفيد - 19».


وأعلن منظمو أولمبياد طوكيو 2020 الصيفي تقليص الاحتفالات المحيطة بمسيرة الشعلة الأولمبية في اليابان والمقرر انطلاقها في 26 مارس (آذار) الجاري، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وسيقام «الانطلاق الكبير» للمسار في منطقة فوكوشيما (شمال شرق) دون جماهير «لتفادي انتشار العدوى»، بحسب ما قال للصحافيين المدير التنفيذي للجنة المنظمة للألعاب توشيرو موتو.


ولن يتغير مسار الشعلة في باقي المدن اليابانية، وسيتمكن المتفرجون من متابعته. لكن احتفالات الانطلاق والوصول ستبقى مغلقة أمام الجماهير، بحسب ما أوضح المنظمون في بيان.

وقد ألغت البلديات المحلية مراسم الترحيب بالشعلة، بينما طالب المنظمون من أي متفرج لا يشعر بصحة جيدة بعدم الوجود على الطرق. وسيتم قياس درجة حرارة حاملي الشعلة، وبالتالي منع الذين يعانون من درجة مرتفعة من الجري.


وتأثر الدوري الماسي لألعاب القوى، والذي أعلن اليوم عدم إقامة أول ثلاثة لقاءات بموسم 2020 في قطر والصين بسبب فيروس كورونا. وقال الدوري الماسي في بيان «بسبب العدد المتزايد للدول المتأثرة بفيروس كوفيد - 19. فإنه من غير الممكن إقامة أول ثلاثة لقاءات للدوري الماسي 2020 كما كان مخططا في 17 أبريل في قطر و9 مايو (أيار) و16 مايو في الصين».

ومن جانبه، أوقف نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم التدريبات الجماعية للاعبيه في مركز التدريب الخاص بالنادي، وطالبهم بالتدريبات المنفردة، وفقا لما ذكره تقريرا إخباري.

ومنعت السلطات الأسترالية الجماهير من استخدام المعهد الوطني للرياضة في كانبيرا ضمن جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا وتقليص فرص إصابة الرياضيين خلال فترة الاستعداد لأولمبياد طوكيو.

وأعلن بيتر كوند الرئيس التنفيذي للمعهد الوطني أن القيود المفروضة على الوجود بمقر المعهد في كانبيرا ستبدأ من يوم الأربعاء.


وفي ظل توقف مباريات كرة القدم في أوروبا للحد من انتشار فيروس كورونا وجد اللاعبان بورخا إجليسياس وسيرغيو ريغيلون وسيلة لجذب 60 ألف مشجع على الإنترنت لمتابعة مباراة قمة إشبيلية ولكن في لعبة (فيفا 20) الإلكترونية. وأقيمت المواجهة بين إغليسياس وريغيلون في نفس موعد المباراة بين الفريقين والتي كان سيستضيفها استاد رامون سانشيز بيزخوان.
 Sevilla's Sergio Reguilon and Borja Iglesias of Real Betis drew 60,000 online viewers as they battled out a Seville derby online on FIFA 20


متاحف مغلقة وفعاليات ثقافية


أرجئت حفلة متحف متروبوليتان الراقصة وهي من المناسبات الاجتماعية السنوية الرئيسية في نيويورك إلى أجل غير مسمى بسبب فيروس كورونا المستجد، على ما أعلنت آنا وينتور رئيسة تحرير مجلة «فوغ» والمشرفة على تنظيم الأمسية.

وربطت وينتور في رسالة بثتها على موقع المجلة التي تعنى بالموضة، إرجاء الحفلة «بالقرار المسؤول الذي لا مفر منه المتخذ من قبل متحف متروبوليتان بإغلاق أبوابه» حتى إشعار آخر.
A closed sign is seen outside of The Metropolitan Museum of Art on March 13, 2020 in New York City.


وأغلقت اليونان بدورها متاحفها ومواقعها الأثرية. وفي فرنسا، صار من غير الممكن زيارة متحف اللوفر وقصر فرساي وبرج إيفل.

أعلن الأردن أمس الاثنين تأجيل مهرجان عمّان السينمائي الدولي، التزاما بالقيود على الحركة والتجمعات. وتم تأجيل العديد من المهرجانات الدولية علي مستوي العالم منذ بدء انتشار الفيروس حتى إشعار آخر.

ومع التباطؤ الكبير في النشاط في الولايات المتحدة وكندا في إطار مكافحة فيروس كورونا المستجد، كانت صالات السينما شبه خالية لا بل أغلق بعضها أبوابه، فسجل شباك التذاكر في أميركا الشمالية أدنى مستوى له منذ 20 عاما.

وأغلقت الهند مزار «تاج محل» الشهير، للحد من انتشار كورونا مع تسجيل ثالث حالة وفاة بسبب الإصابة بالفيروس اليوم الثلاثاء.


وأعلن معهد جوته الألماني وقف دورات تعليم اللغة في الفصول الدراسية في البلاد وقال إن الدورات ستُقدم عبر الإنترنت من الأربعاء حتى 19 أبريل القادم. وتم إغلاق حوالي 90 فرعا من أفرع المعهد الـ157 في الخارج حاليا، مع إتاحة دورات اللغات والعروض الثقافية عبر الوسائط الرقمية فقط.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع، أعلنت رئيس وزراء نيوزيلندا غاسيندا أرديرن إلغاء التكريم الوطني لضحايا الاعتداء الذي طال مسجدين في كرايستشيرش قبل عام، وذلك بسبب مخاوف من فيروس كورونا المستجد.

وقالت أرديرن «إنه قرار براغماتي. النصيحة التي تلقيناها، هي أن هناك أشخاصا سيسافرون من أنحاء مختلفة من البلاد، ومن الخارج. وإذا كانت هناك حالة، فقد يكون من الصعب تتبع أولئك الذين اتصلوا» مع الشخص المصاب.



وتأثرت كرة المضرب كذلك بتفشي فيروس كورونا مما دفع القائمين علي بطولة إنديان ويلز في الولايات المتحدة إلي إلغائها، وقال مدير البطولة اللاعب الألماني السابق طومي هاس في بيان: «لقد خاب أملنا لأن الدورة لن تقام، لكن الصحة وسلامة المجتمع المحلي، المشجعين، اللاعبين، المتطوعين، الرعاة، الموظفين، الباعة، وكل من له علاقة بهذا الحدث، هي ذات أهمية قصوى».


أميركا إيطاليا الصين المملكة المتحدة فرنسا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة