علاوي جاهز بحكومة تتجاهل الأحزاب

علاوي جاهز بحكومة تتجاهل الأحزاب

«الناتو» لاستئناف مهمته في العراق قريباً
السبت - 20 جمادى الآخرة 1441 هـ - 15 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15054]
رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد توفيق علاوي. (جيتي)
بغداد: حمزة مصطفى - ميونيخ: «الشرق الأوسط»

ينتظر رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد توفيق علاوي جلسة برلمانية للتصويت على حكومته التي أكد مقرب منه أنه انتهى من اختيار المرشحين لحقائبها متجاهلا الأحزاب السياسية.

وقال رئيس كتلة «بيارق الخير» في البرلمان، محمد الخالدي، المقرب من الرئيس المكلف، في تصريح لـ«الشرق الأوسط»، إن «الحكومة اكتملت، وهي جاهزة للتصويت بدءا من يوم غد (الأحد) فيما لو تم عقد جلسة برلمانية». وأضاف الخالدي أن «علاوي التقى بنحو 100 شخصية من مختلف الأطياف والمكونات والتوجهات واختار منهم 22 وزيرا، ما عدا بعض الوزارات وضع لها أكثر من خيار أو بديل في حال لم يمض الوزير أمام البرلمان»، مشددا على أن «علاوي لم يطلع أحدا من المقربين منه على أي اسم من الأسماء التي اختارها لشغل المناصب الوزارية».

وحول ما إذا كانت الحكومة تشمل كل القوى السياسية، خصوصا أنها حكومة انتقالية ومهمتها إجراء انتخابات مبكرة، يقول الخالدي إن «الفريق الحكومي الحالي يخوض صراعا مع الأحزاب وليس المكونات، حيث تم إرضاء كل المكونات العراقية العرقية والدينية والمذهبية في الحكومة لكنه لم يمنح أي فرصة للأحزاب، وبالتالي فإن الكثير من ممثلي هذا الأحزاب يهاجمون علاوي لأنه قطع الطريق أمام استمرار نفوذهم».

من ناحية ثانية، أعلن القائد الأعلى لحلف شمال الأطلسي (الناتو) في أوروبا أمس أن الحلف سيستأنف «في الأيام أو الأسابيع» المقبلة أنشطته لتدريب القوات في العراق، التي أُوقفت مطلع الشهر الماضي بعد الضربة الأميركية التي قُتل فيها الجنرال الإيراني قاسم سليماني. وقال الجنرال الأميركي تود وولترز: {بعد الردّ (الإيجابي) من جانب العراق في الساعات الـ36 الأخيرة، سنستأنف مهمة الحلف الأطلسي في العراق». وردا على سؤال عن تاريخ استئناف الأنشطة، قال: «قريباً... إنها مسألة أيام أو أسابيع».
...المزيد


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة