أوروبا تفتح الباب أمام «هواوي»... بقيود

غداة قرار مماثل اتخذته بريطانيا

أوروبا تفتح الباب أمام «هواوي»... بقيود
TT

أوروبا تفتح الباب أمام «هواوي»... بقيود

أوروبا تفتح الباب أمام «هواوي»... بقيود

غداة الضوء الأخضر الجزئي الذي أعطته لندن لشركة «هواوي»، فتح الاتحاد الأوروبي بابه أمس، للعملاق الصيني لتطوير شبكة إنترنت الجيل الخامس لكن في ظل توصيات وقيود. وعلى الفور رحّبت «هواوي» بالقرار الأوروبي.
وقال المفوّض الأوروبي للصناعة تييري بروتون، أثناء عرض الإجراءات التي سيتخذها الاتحاد الأوروبي لضمان أمن شبكات إنترنت الجيل الخامس: «نحن في أوروبا نقبل الجميع لكن لدينا قواعد واضحة وصارمة». وتشمل هذه القواعد الرامية لتخفيف «المخاطر الأمنية» القيام بـ«استثناءات ضرورية (...) للأصول الحساسة (...) مثل وظائف إدارة الشبكة وتنسيقها». كما دُعيت كل دولة ومشغّل إلى أن تكون لديه «عدة مصادر موردين لتخفيف المخاطر».
ويبدو أنه يصعب على الاتحاد التخلي عن «هواوي»؛ فعلى المستوى الصناعي، تملك الشركة تقدماً تكنولوجياً على منافسيها وهي حاضرة في الأصل في عدد كبير من الدول الأوروبية. وهذا ما أوضحته الحكومة البريطانية أول من أمس، لتبرير قرارها القاضي بالسماح لـ«هواوي» بنشر شبكات الجيل الخامس، مشددةً على أنها ستُبقي الشركة بعيدة عن المكونات الحساسة خصوصاً «قلب الشبكة».

المزيد...


مقالات ذات صلة

مدربة سيدات إنجلترا سعيدة بالتأهل لـ«يورو 2025»

رياضة عالمية ويغمان خلال تدريبات إنجلترا (أ.ف.ب)

مدربة سيدات إنجلترا سعيدة بالتأهل لـ«يورو 2025»

أعربت سارينا فيغمان، مدربة المنتخب الإنجليزي لكرة القدم للسيدات، عن ارتياحها بعدما ضمن الفريق التأهل لنهائيات بطولة أمم أوروبا «يورو 2025».

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية كيران تريبيير (أ.ب)

تريبيير: على لاعبي إنجلترا التعلم من الخسارة

شدد كيران تريبيير، نجم منتخب إنجلترا، على أنه لا يمكن تبرير خسارة فريقه نهائي بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2024) أمام إسبانيا؛ بسبب الإرهاق.

«الشرق الأوسط» (لندن )
رياضة عالمية جيمي كاراغر (رويترز)

كاراغر: لسنا المنتخب الذي يفوز بالألقاب... لسنا البرازيل

يرى المدافع الدولي السابق جيمي كاراغر أن غاريث ساوثغيت هو المدرب الأنسب لقيادة منتخب إنجلترا، وأنه ينبغي استمراره مع الفريق رغم الخسارة أمام إسبانيا.

«الشرق الأوسط» (لندن )
رياضة عالمية يورغن كلوب (رويترز)

من هم أبرز المدربين المرشحين لخلافة ساوثغيت؟

قال سام ألاردايس، المدير الفني السابق للمنتخب الإنجليزي لكرة القدم قبل تولي غاريث ساوثغيت المسؤولية، إن الأخير قدم مع الفريق أداء جيداً ووصل إلى أبعد ما يمكن.

«الشرق الأوسط» (لندن )
رياضة عالمية نانسي فيزر (د.ب.أ)

«الداخلية» الألمانية: 22 ألف شرطي أرسوا الأمن في «يورو 2024»

قالت وزارة الداخلية الألمانية الاثنين إن ألمانيا شهدت حوادث أمنية أقل بكثير من الذي كان متوقعاً خلال استضافة بطولة أوروبا لكرة القدم 2024 التي استقطبت 2.6 مليون

«الشرق الأوسط» (برلين )

سوليفان إلى السعودية ويتبعه بلينكن

مستشار الأمن القومي جيك سوليفان (أ.ب)
مستشار الأمن القومي جيك سوليفان (أ.ب)
TT

سوليفان إلى السعودية ويتبعه بلينكن

مستشار الأمن القومي جيك سوليفان (أ.ب)
مستشار الأمن القومي جيك سوليفان (أ.ب)

نقلت وكالة «بلومبرغ» الأميركية للأنباء، أمس (الخميس)، عن مسؤولين في إدارة الرئيس جو بايدن أن مستشار الأمن القومي جيك سوليفان سيزور المملكة العربية السعودية في نهاية الأسبوع المقبل، على أن يتبعه وزير الخارجية أنتوني بلينكن، في مؤشر إلى سعي واشنطن لتوثيق العلاقات أكثر بالرياض.
وأوضحت الوكالة أن سوليفان يسعى إلى الاجتماع مع نظرائه في كل من السعودية والإمارات العربية المتحدة والهند في المملكة الأسبوع المقبل. وتوقع مسؤول أميركي أن يستقبل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان المسؤول الأميركي الرفيع خلال هذه الزيارة. وأضافت «بلومبرغ» أن بلينكن يعتزم زيارة المملكة في يونيو (حزيران) المقبل لحضور اجتماع للتحالف الدولي لهزيمة «داعش» الإرهابي.
ولم يشأ مجلس الأمن القومي أو وزارة الخارجية الأميركية التعليق على الخبر.
وسيكون اجتماع سوليفان الأول من نوعه بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والهند.
وقال أحد الأشخاص إن الموضوعات الرئيسية ستكون تنويع سلاسل التوريد والاستثمارات في مشروعات البنية التحتية الاستراتيجية، بما في ذلك الموانئ والسكك الحديد والمعادن.
وأوضحت «بلومبرغ» أن الرحلات المتتالية التي قام بها مسؤولون أميركيون رفيعو المستوى تسلط الضوء على أن الإدارة مصممة على توطيد العلاقات بين واشنطن والرياض أخيراً.
وكان سوليفان اتصل بولي العهد الأمير محمد بن سلمان في 11 أبريل (نيسان)، مشيداً بالتقدم المحرز لإنهاء الحرب في اليمن و«الجهود غير العادية» للسعودية هناك، وفقاً لبيان أصدره البيت الأبيض.
وتعمل الولايات المتحدة بشكل وثيق مع المملكة العربية السعودية في السودان. وشكر بايدن للمملكة دورها «الحاسم لإنجاح» عملية إخراج موظفي الحكومة الأميركية من الخرطوم.