«الاختيار» يعيد مسلسلات السيرة الذاتية لموسم رمضان في مصر

«الاختيار» يعيد مسلسلات السيرة الذاتية لموسم رمضان في مصر

الجمعة - 22 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 20 ديسمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14997]
ملصق مسلسل «الاختيار»
القاهرة: انتصار دردير

يعيد المسلسل المصري «الاختيار» مسلسلات السيرة الذاتية لموسم رمضان مرة أخرى، بعد سنوات من الغياب، وبدأ قبل أيام في القاهرة تصوير المسلسل الذي يلعب بطولته الفنان المصري أمير كرارة، ويخرجه بيتر ميمي، الذي يقدم قصة الضابط الراحل أحمد منسي «قائد الكتيبة 103 صاعقة»، الذي استشهد أثناء تصديه لهجوم إرهابي بشمال سيناء عام 2017. ومن المقرر عرض المسلسل في ماراثون دراما رمضان المقبل.
وتحتفي وسائل الإعلام المصرية بجانب مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بالمسلسل الجديد، وأشادوا بقصته، ولبطولة الضابط الراحل الذي أحدثت واقعة مقتله زخماً إعلامياً كبيراً في مصر، وبات يُضرب به المثل في البطولة والتضحية في الآونة الأخيرة، وفق ما تبثه وسائل الإعلام المصرية من تقارير وأغنيات بشكل مستمر.
ورغم تقديم أسرة منسي (والدته وأشقائه) بلاغاً للنائب العام لوقف تصوير المسلسل، بحجة تضررها من عدم رجوع فريق عمل المسلسل إليها لمعرفة تفاصيل عن حياته الشخصية منذ طفولته، فإن تقارير صحافية مصرية أشارت إلى وجود محاولات لاحتواء الأزمة عبر ترتيب لقاء بين بيتر ميمي وأمير كرارة من جهة، ووالدة منسي وزوجته من جهة أخرى.
وقال محامي الأسرة جمال عطوة في تصريحات صحافية إن «أسرة منسي لا تعترض على تقديم عمل درامي يجسد بطولته، وإنما تعترض على عدم الرجوع إليها لمعرفة حقائق مهمة عن حياة الضابط الراحل».
وأكد أن «الأسرة لا ترغب في أي ظهور إعلامي بناء على وصية منسي، كما أنها لا ترغب في الحصول على أي مقابل مادي أيضاً».
ويعد مسلسل «الاختيار – قصة الوفاء والخيانة» اللقاء الرابع بين بطله والمؤلف باهر دويدار والمخرج بيتر ميمي، الذين قدموا معاً الأجزاء الثلاثة لمسلسل كلبش، الذي حقق نجاحاً كبيراً عند عرضه خلال المواسم الدرامية الرمضانية الماضية.
ويشارك في بطولة المسلسل كل من آسر ياسين، ودينا فؤاد، وسارة عادل، وإسلام جمال، وأحمد العوضي، وإنتاج شركة «سينرجي».
وشهدت المواسم الدرامية الرمضانية السابقة عرض مسلسلات تتناول السيرة الذاتية لفنانين وعلماء وشعراء، من بينها «أم كلثوم» و«إمام الدعاة» عن حياة الشيخ محمد متولي الشعراوي، و«أسمهان»، و«عبد الحليم حافظ» و«إسماعيل ياسين» و«الملك فاروق» و«السندريلا» وغيرها. وتباينت نسبة نجاحها ومشاهدتها، كما تعرض بعضها لحملات نقد شديدة أثناء العرض في موسم رمضان بسبب أخطاء تاريخية وإخراجية.
ويرى نقاد مصريون، من بينهم خيرية البشلاوي، أنه كان يجب التواصل مع أسرة الضابط الراحل قبل كتابة السيناريو الخاص بالعمل، وقالت لـ«الشرق الأوسط»: «أفراد أسرته هم الوحيدون الذين يستطيعون الإفصاح عن كل تفاصيل حياته التي تلعب دوراً مهماً في تأكيد بطولته وشجاعته عبر مسلسل يترقبه الناس ويبقى للأجيال القادمة، وأولهم أطفاله وأسرته»، مضيفة أن «تناول قصة حياة المنسي لا يصح تناولها بخيال جامح، وإنما يجب أن تستند إلى حقائق لتتسم بالصدق». ولفتت إلى أن «الاستسهال مرفوض تماماً في مثل هذا العمل».


مصر دراما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة