دراسات تؤكد: أقرب طريق إلى قلب الكلب معدته

دراسات تؤكد: أقرب طريق إلى قلب الكلب معدته

الجمعة - 5 صفر 1441 هـ - 04 أكتوبر 2019 مـ
كلب (أ. ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت قناة «إيه بي سي» الأميركية، في تقرير حمل عنوان «الطريق إلى قلب الكلب معدته»، إن عدداً متزايداً من الدراسات يؤكد أن الطريقة الأسهل والأكثر فعالية لضمان نجاح الكلاب في التدريبات هي منحه مكافآت غذائية.
وأوضحت القناة أن الخبراء يقولون إن الطرق الأخرى لا تعمل جيداً، بل إنها قد تضر بكلبك، وبعلاقتك به، فيما يقول نادي بيت الكلب الأميركي إن «تقديم الوجبات للكلاب في أثناء التدريب هو أفضل طريقة لضمان أن يكرر الكلب السلوك الذي تريده».
ونقلت القناة الأميركية عن إريكا فيورباخر، الأستاذ المساعد في قسم علوم الحيوان والدواجن في جامعة فرجينيا للتكنولوجيا الأميركية، قولها إن الكلاب ستعمل بجد وستستجيب بشكل أسرع للطعام، بدلاً من الثناء عليها، وذلك بناء على دراسة أجرتها للمقارنة بين تأثير المكافآت الغذائية والملاعبة على الكلاب.
وتابعت فيورباخر: «ثرثرتنا مع الكلاب لا تعني لهم الكثير، بل إنهم يكونون على درجة القرب نفسها من الشخص الذي يمتدحهم أو الذي يتجاهلهم».
وكذلك أوضح زازي تود، مؤلف كتاب عن الكلاب: «الكلاب تحتاج لتحفيز، مثلما يحدث للإنسان، فمديرك إذا توقف عن دفع راتبك، فربما تتوقف عن الذهاب إلى العمل بسرعة»، وأكد أن الطعام أسهل وأسرع وسيلة لضمان طاعة الكلاب.
ولفتت القناة إلى أن بعض مدربي الكلاب يعدون أن مكافآت مثل اللعب أو التريض بالكلب قد تكون مفيدة، ولكن وجد أنها تستغرق وقتاً أطول لتحقيق نتيجة، مقارنة بالطعام.
وأشارت القناة الأميركية إلى أن العقاب قد يغير من سلوك الحيوانات، ولكن الدراسات أظهرت أن آثاره الجانبية خطيرة، مثل أن الحيوانات التي تتعرض لتجارب مؤلمة لا تعيش طويلاً، بل إن الكلب قد يتفاعل بشكل سيئ مع التهديد بالعقاب.
وأكدت فيورباخر أن الكلاب التي تتعرض للعقاب يربطون بين ملاكها والأشياء السيئة ويخشونهم، وأوضحت أن دراسة وجدت أن الكلاب المدربة التي تعامل بشكل سيئ نظرت إلى أصحابها بشكل أقل من الكلاب التي تعامل جيداً.
ولفتت إلى ضرورة تغيير نوعية الطعام لأن الأبحاث وجدت أن الكلاب تتعب من تناول الأطعمة نفسها.
أميركا حيوانات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة