مقتل مذيعة أميركية في سقوط طائرة إخبارية

مقتل مذيعة أميركية في سقوط طائرة إخبارية

الاثنين - 18 ذو الحجة 1440 هـ - 19 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [ 14874]
واشنطن: «الشرق الأوسط»
عم الحزن تلفزيون «فوكس» في نيو أورلينز (ولاية لويزيانا) عندما نقل خبر مقتل مذيعته الرئيسية، والعريقة، نانسي باركر (53 عاماً) عندما سقطت بها طائرة هليكوبتر إخبارية بينما كانت تنقل أخباراً حية من الجو.
وقتل، أيضاً، الطيار فرانكلين أوغستس، في الحادث الذي وقع بعد الساعة الثالثة مساءً السبت. عملت باركر في المحطة التلفزيونية لمدة 23 عاماً، وتركت زوجها وأطفالهما الثلاثة.
وقال بيان كتبه مدير القناة التلفزيونية المحلية، وأذاعه نائب باركر، ثم نشر في وقت لاحق في صفحة المحطة في الإنترنت: «نحزن اليوم على فقدان زميلتنا، وصديقتنا، نانسي باركر». وأضاف البيان: «لم تفرج السلطات عن التفاصيل، لكن يمكننا تأكيد وفاتها في حادث تحطم طائرة أثناء تغطيتها لتقرير إخباري في مطار ليك فرنت في نيو أورلينز».
وقال البيان: «وضعت قلبها وروحها في عملها، حيث غطت الآلاف من الأخبار، ولمست حياة ناس لا حصر لهم. لقد أحدثت فرقاً في حياة من تحدثت عنهم... ستفتقدها كثيراً، وسيخلق غيابها فراغاً لا يمكن ملؤه». حسب تقرير المكتب الإقليمي لإدارة الطيران الفيدرالية (إف إيه إيه) فإن الطائرة صنعت عام 1983، ومن نوع «بتز إس 2 بى»، ويجرى التحقيق لمعرفة أسباب سقوطها.
أميركا الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة