قاتل نجمة الـ«إنستغرام» الروسية يعترف بجريمته

قاتل نجمة الـ«إنستغرام» الروسية يعترف بجريمته

الخميس - 30 ذو القعدة 1440 هـ - 01 أغسطس 2019 مـ
إيكاترينا كاراغلانوفا (إنستغرام)
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت الشرطة الروسية إن المشتبه به في جريمة قتل نجمة موقع «إنستغرام» قد اعترف بجريمته خلال استجوابه.
وأعلنت الشرطة الروسية العثور على الشابة إيكاترينا كاراغلانوفا (24 عاماً) ميتة متأثرة بجروحها داخل حقيبة في شقتها المستأجرة في العاصمة موسكو.
واكتُشفت جثة كاراغلانوفا (24 عاماً)، يوم الجمعة الماضي، بعد أن طالبت عائلتها من مالك الشقة التي تقيم فيها زيارتها للاطمئنان عليها، بعدما فشلوا في الاتصال بها لعدة أيام، حسب ما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي».
واعترف مكسيم غارييف (33 عاماً) بطعن كاراغلانوفا «خمس مرات على الأقل في الرقبة والصدر»، مبرراً ذلك بأنها «أهانته مراراً وتكراراً». وزعم أنه كانت تربطه بكاراغلانوفا علاقة حميمة وكان يعطيها الأموال كلما التقيا، لكنها بدأت تسخر منه في الفترة الأخيرة، وقال: «أخبرتني أنني قبيح، وأنه حتى الجراحة التجميلية لن تساعدني... لم أستطع التحمل».
وكان لكاراغلانوفا أكثر من 85 ألف متابع على «إنستغرام»، وتخرجت مؤخراً في كلية الطب في موسكو، طبيبة متخصصة في الأمراض الجلدية.
وقالت الشرطة الروسية إنها تحقق في الغيرة كـ«دافع محتمل» وراء جريمة القتل، خصوصاً أن كاراغلانوفا ارتبطت مؤخراً بعلاقة عاطفية جديدة مع رجل يبلغ من العمر 52 عاماً، وكانا على وشك الذهاب لتمضية عطلة معاً في هولندا للاحتفال بعيد ميلادها الموافق 30 يوليو (تموز).
وفارقت كاراغلانوفا الحياة نتيجة جرح كبير في الحلق، وقالت الشرطة إنه لا دليل على وقوع أي صراع في الشقة، ولم يتم العثور على سلاح في مكان الحادث، مضيفة أنه تم إلقاء القبض على غارييف الصديق السابق لكاراغلانوفا.
وبالإضافة إلى حسابها على «إنستغرام»، كان لكاراغلانوفا أيضاً مدونة شخصية تهتم بمواضيع السفر تضم الآلاف من المشتركين.
روسيا عالم الجريمة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة