«مبادرات مسك» يطلق {مسرّعة أعمال} لمنشآت الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

«مبادرات مسك» يطلق {مسرّعة أعمال} لمنشآت الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

حُدد للمشاريع الناشئة... ودعا للتسجيل والاستفادة من التمويل والتدريب
الخميس - 9 ذو القعدة 1440 هـ - 11 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14835]

يتيح مركز المبادرات في مؤسسة محمد بن سلمان بن عبد العزيز، «مسك الخيرية»، لأصحاب المنشآت الصغيرة، من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، التسجيل في الدفعة الثانية من مشروع «مسرعة مسك 500»، الذي يشكل حاضنة للأعمال الناشئة.
ودعا مركز المبادرات، ممثلاً في «مبادرة مسك الابتكار»، أصحاب المنشآت الصغيرة بالشرق الأوسط وأفريقيا الراغبين في الالتحاق بالمسرعة، للمبادرة بالتسجيل خلال الفترة من 9 يوليو (تموز) حتى 26 يوليو (تموز) الحالي.
ومن المقرَّر أن تحتوي المسرعة على برنامج تشرف عليه كبرى الشركات العالمية في دعم ريادة الأعمال والمشاريع الناشئة، يتمثل في عقد دورات تدريبية وورش عمل، من المقرر أن يشهدها مَن يقع عليه الاختيار من أرباب المشاريع.
وكان مركز المبادرات في مؤسسة محمد بن سلمان بن عبد العزيز «مسك الخيرية»، قد قدم الدعم لـ19 مشروعاً ناشئاً، مثلت الدفعة الأولى من المسرعة، التي اختتمت أعمالها خلال شهر رمضان المبارك، وأخذ بأيدي أصحابها ودفعهم إلى عدد من المشاريع الكبرى.
وتعمل مبادرة «مسك الابتكار» على رفع مستوى التأهيل الاحترافي والمهاري لدى الشباب، وتمكينهم من امتلاك مهارات المستقبل، والحصول على أعلى المعايير العالمية للتدريب في مجال التقنية والابتكار وريادة الأعمال، عبر الاستفادة من أفضل التجارب، وتوسيع نطاق تواصلهم محلياً ودولياً، بما يساعدهم على بدء مشاريع استثمارية وريادية تسهم في تنمية مجتمعهم وأوطانهم والعالم.
ويأتي دعم الشركات الناشئة ضمن برنامج «500 Misk»، الذي تنفذه «مسك الابتكار»، إحدى مبادرات مؤسسة محمد بن سلمان بن عبد العزيز «مسك الخيرية»، بالتعاون مع أفضل مسرعة أعمال في وادي السيليكون «500 Startups»، بهدف تنمية المشاريع الناشئة، وتحويلها إلى شركات ناجحة، والعمل على دعم الأفكار الخلاقة بما يساعد على خلق الوظائف، ورفع نسبة إسهام ريادة الأعمال في إجمالي الناتج المحلي.
وتدعم مبادرة «مسك الابتكار» أصحاب المشاريع الناشئة بالتعاون مع أهم الشركات العالمية، العاملة في مجالات متعددة، منها أدوات المطورين، والتجارة الإلكترونية، والتكنولوجيا في التعليم، والتكنولوجيا في الموارد البشرية، والتكنولوجيا في الصحة، والتكنولوجيا المالية، والأمن، والنقل، والسفر والضيافة والاجتماعية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة