اهتمام ألماني واسع بالاستثمار في الشرق الأوسط

اهتمام ألماني واسع بالاستثمار في الشرق الأوسط

السبت - 3 ذو القعدة 1440 هـ - 06 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14830]
وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير
برلين: اعتدال سلامة
على الرغم من الأزمات الاقتصادية في العالم ونشوء تكتلات اقتصادية عالمية لمواجهة التحديات الكبيرة، تبقى العلاقات الألمانية العربية تقليدية وعميقة، ويعمل الطرفان على تطويرها لما لمنطقة الشرق الأوسط من أهمية ووزن في الدورة الاقتصادية في العالم. والمنتدى الاقتصادي الذي عقد في برلين ونظمته غرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية الأسبوع الماضي، يعد دليلا على ذلك، وكانت مصر ضيف المنتدى هذا العام.
ورغم العلاقات الجيدة جدا بين ألمانيا والعالم العربي، فإن الاستثمارات الألمانية المباشرة وغير المباشرة بالمنطقة لا تشهد النمو المطلوب، مقارنة مع الاستثمارات الألمانية في بلدان أخرى في العالم... ولقد علل الوزير الألماني ألتماير ذلك بالقول لـ«الشرق الأوسط» إن هناك عدة أسباب، يتمثل أحدها في تباطؤ النمو الاقتصادي وكذلك عمليات التحوّل في بعض البلدان العربية.
لكن ألتماير في الوقت نفسه أكد قائلا: «سمعنا في المنتدى الاقتصادي أن مصر على سبيل المثال تريد مواءمة قوتها الاقتصادية مع اقتصاد السوق، وأنها تستثمر كثيرا في التعليم والبنية التحتية، لذا أعتقد أن الاستثمارات الألمانية سوف ترتفع مرة أخرى بسرعة كبيرة».
وتناولت جلسات الملتقى قضايا مهمة، منها مستقبل صناعة السيارات والنقل والفرص المتاحة للعالم العربي وإمكانية التعاون مع ألمانيا. كذلك الثورة الصناعية الرابعة والرقمنة وتأثير التكنولوجيا الجديدة والتصنيع والاستثمار ونقل المعرفة.
وعلى هامش المنتدى، عقد الجانبان المصري والألماني جلسات عمل، شهدت حضور رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي ووزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير، وشارك في أعمالها أكثر من 600 من السياسيين والدبلوماسيين ورجال الأعمال العرب والألمان. وركزت النقاشات وورشات العمل على سبل تعميق التبادل التجاري وتحسين ميزان التجارة بين مصر وألمانيا وزيادة الاستثمارات الألمانية في مصر والتعاون على أصعدة مختلفة. كما تم خلال المنتدى توقيع 7 اتفاقيات بين البلدين في مجالات متعددة، حيث تشارك فيها شركات ألمانية مصر في مجال البنى التحتية وفي قطاع الطاقة وهندسة الأساسات المتخصصة، و4 مذكرات تفاهم مع القطاع الخاص المصري منها التصنيع المشترك لمعدات إطفاء الحرائق والتعاون في مجال السياحة العلاجية.
المانيا إقتصاد مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة