مصر: شيرين لاستئناف نشاطها الغنائي بعد إلغاء الإيقاف

مصر: شيرين لاستئناف نشاطها الغنائي بعد إلغاء الإيقاف

نقابة الموسيقيين حفظت التحقيق معها وقبلت اعتذارها
الثلاثاء - 30 شهر رمضان 1440 هـ - 04 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14798]
الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب
القاهرة: محمود الرفاعي
أسدلت نقابة المهن الموسيقية المصرية الستار على أزمة المطربة شيرين عبد الوهاب، بعد إيقافها عن الغناء لمدة ثلاثة شهور، على خلفية اتهامها بالإساءة إلى مصر، خلال حفلها الغنائي في مملكة البحرين في شهر مارس (آذار) الماضي.
ودخلت شيرين في أزمات متكرّرة بالآونة الأخيرة، بسبب تعليقاتها «الساخرة» على هامش بعض حفلاتها الغنائية، وقد أوقفتها نقابة الموسيقيين المصريين على إثرها بجانب تقديم بلاغات ضدها للنائب العام، من قبل محامين مصريين.
وأصدرت النقابة مساء أول من أمس، خطاباً موجهاً للفنانة شيرين عبد الوهاب، يفيد برفع الإيقاف عنها وحفظ التحقيق معها، وذلك بعد مرور أكثر من شهر على جلسة التحقيق.
واستمر تداول أزمة شيرين الأخيرة بأروقة نقابة المهن الموسيقية نحو ثلاثة شهور، شهدت خلالها جلستين، حضر في الأولى محاميها للدّفاع عنها وتقديم أدلة براءتها، في حين حضرت شيرين في المرة الثانية بنفسها لكي تعرض على المجلس كل ما فعلته خلال حفل دولة البحرين، وأكّدت أنّها قدّمت استغاثة إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، للتّدخل وحل أزمتها لكونها مواطنة مصرية، وطالبت بقبول اعتذارها عمّا بدر منها.
من جانبه، قال طارق مرتضى، المتحدث الإعلامي لنقابة المهن الموسيقية، لـ«الشرق الأوسط»، إنّ «شيرين فنانة مصرية، وهي ابنة نقابة المهن الموسيقية، ومجلس النّقابة في جلسته الأخيرة التي حضرها نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر، قرّر الاكتفاء بفترة الإيقاف التي التزمت بها المطربة منذ وقت اندلاع أزمة تصريحاتها في البحرين، وهذا يعني أنّها توقّفت لما يقترب من ثلاثة شهور». وأضاف أنّ «قرار رفع الإيقاف تم بعد أن قدمت المطربة اعتذاراً مكتوباً إلى نقابة المهن الموسيقية، وأوضحت كتابياً أنّها لم تكن تقصد مطلقاً الإساءة لبلدها مصر؛ بل إنّها تعشق تراب بلدها ومؤسساتها»، حسب تعبيره.
وأكّد مرتضى على أن خطاب «الموسيقيين» الموجه لشيرين، الذي سُرّب لوسائل الإعلام المصرية، ليس نص قرار نقابة الموسيقيين تجاه المطربة، إنّما هو إفادة وُجّهت إلى شيرين عبد الوهاب لكي تقدمها لأي جهة تطلب معرفة موقفها في النقابة.
وكانت نقابة المهن الموسيقية المصرية، قد قرّرت وقف الفنانة شيرين عبد الوهاب عن الغناء، يوم 21 مارس الماضي، وإحالتها إلى التحقيق بداعي «الإضرار بالأمن القومي المصري».
بدوره، قال حسام لطفي، محامي المطربة شيرين لـ«الشرق الأوسط»: «نشكر مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية، والنقيب هاني شاكر، الذي يعلم جيداً قيمة شيرين الفنية في مصر والوطن العربي». لافتاً إلى أنّها تعشق بلدها مصر، وتعدّ خير سفيرة لها في كافة أقطار الوطن العربي.
يذكر أنّ الفنانة شيرين عبد الوهاب كانت قد أعلنت عن عودتها مرة أخرى إلى شركة «روتانا» للصوتيات والمرئيات قبل حلول شهر رمضان الكريم لعام 2019، بعدما جمعتها جلسة عمل فنية مع سالم الهندي الرئيس التنفيذي للشّركة في القاهرة، التي على أثرها سيُنتَج ألبوم غنائي من المتوقع أن يُطرح مع بداية عام 2020، بالإضافة إلى عدد من الحفلات الغنائية في السعودية، وتعدّ هذه هي المرة الثانية التي تتعاون فيها شيرين مع الشّركة السعودية؛ حيث تعاونا معا المرة الأولى ما بين عامي 2008، و2012، وقدمت من خلال الشركة ثلاثة ألبومات غنائية، هي: «بطمنك» و«حبيت» و«اسأل عليا».
مصر موسيقى

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة