4 سفن تجارية تعرضت للتخريب في مياه الإمارات

4 سفن تجارية تعرضت للتخريب في مياه الإمارات

أبوظبي تحقق في الحادث وتطالب المجتمع الدولي بحماية الملاحة... والقاهرة والمنامة تتضامنان معها
الاثنين - 8 شهر رمضان 1440 هـ - 13 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14776]
ميناء الفجيرة
دبي: مساعد الزياني
أعلنت دولة الإمارات، أمس، أنّ 4 سفن شحن تجارية من عدة جنسيات تعرّضت لـ«عمليات تخريبية» في مياهها الإقليمية في خليج عمان قبالة إيران، وبالقرب من إمارة الفجيرة، من دون أن تحدّد طبيعة هذه الأعمال أو الجهة التي تقف خلفها.
وقالت وزارة الخارجية الإماراتية، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية، إن «4 سفن شحن تجارية مدنية من عدة جنسيات تعرضت صباح أمس لعمليات تخريبية في المياه الاقتصادية لدولة الإمارات»، قرب إمارة الفجيرة (على بعد نحو 115 كلم من إيران).
وأضاف البيان أن الجهات المعنية بالدولة قامت باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة، وجارٍ التحقيق حول ظروف الحادث، بالتعاون مع الجهات المحلية والدولية، وستقوم الجهات المعنية بالتحقيق برفع النتائج حين الانتهاء من إجراءاتها. وذكر البيان أن العمليات التخريبية لم تنتج عنها أي أضرار بشرية أو إصابات، كما لا يوجد أي تسرب لأي مواد ضارة أو وقود من هذه السفن.
وأكدت الخارجية الإماراتية أن العمل يسير في ميناء الفجيرة بشكل طبيعي ومن دون أي توقف، وأن الشائعات التي تحدثت عن وقوع الحادث داخل الميناء عارية عن الصحة ولا أساس لها، وأن الميناء مستمر في عملياته الكاملة بشكل روتيني.
وشددت وزارة الخارجية على أن تعريض السفن التجارية لأعمال تخريبية، وتهديد حياة طواقمها، يعتبر تطوراً خطيراً، مؤكدة على ضرورة قيام المجتمع الدولي بمسؤولياته لمنع أي أطراف تحاول المساس بأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية، وهذا يعتبر تهديداً للأمن والسلامة الدولية.
وكان المكتب الإعلامي لحكومة الفجيرة نفى التقارير التي تتحدث عن انفجارات قوية هزّت ميناء الفجيرة الإماراتي فجر أمس، إذ أكد أن حركة العمل في الميناء تجري وفق المعتاد، داعياً الإعلام إلى تحري الدقة والاعتماد على المصادر الرسمية.
ويقع ميناء الفجيرة خارج مضيق هرمز مباشرة، وهو من أكبر موانئ تزويد السفن بالوقود في العالم. والمضيق ممر مائي حيوي لعبور شحنات النفط والغاز للأسواق العالمية. ويأتي نفي الفجيرة بعد تقارير إعلامية قالت إن 7 ناقلات نفط تعرضت لهجوم في الميناء، وإمارة الفجيرة هي إحدى الإمارات السبع التي تشكل دولة الإمارات، وتعتبر الإمارة الوحيدة التي تقع على الساحل الشرقي للبلاد، وتمتد على بحر عُمان مسافة 70 كليومتراً تقريباً.
وأدانت وزارة الخارجية البحرينية بشدة الاعتداء على السفن، معتبرة أنه {عمل إجرامي خطير يهدد أمن وسلامة حركة الملاحة البحرية}. وأكدت في بيان {تضامن مملكة البحرين ووقوفها التام مع دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها والحفاظ على مصالحها}، مشددة على {ضرورة تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته لضمان سلامة حركة الملاحة البحرية والتصدي لأي تهديد للأمن والسلم الدوليين}.
وأعربت وزارة الخارجية المصرية، في بيان، عن «إدانتها بأشد العبارات» للاعتداء. وأدانت «كل ما من شأنه المساس بالأمن القومي الإماراتي وسلامة حدوده البرية والبحرية كافة». وأكدت «تضامن مصر حكومة وشعباً مع حكومة وشعب الإمارات الشقيقة في مواجهة التحديات كافة التي قد تواجهها، والتصدي لكل المحاولات لزعزعة استقرار دولة الإمارات الشقيقة».
وشدّد البيان على «العلاقات الخاصة والمتينة التي تربط البلدين، والعمل المشترك للتصدي للتهديدات كافة لأمنهما القومي، واتخاذ ما يلزم من إجراءات في سبيل حفظ أمن واستقرار دولة الإمارات وتحقيق رفاهية شعبها الكريم».
الامارات العربية المتحدة أخبار الإمارات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة