السياحة الفضائية... حلم جميل دخل مرحلة التنفيذ العملي

السياحة الفضائية... حلم جميل دخل مرحلة التنفيذ العملي

الثلاثاء - 2 شهر رمضان 1440 هـ - 07 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14770]
شركة روسية تنظم رحلات إلى الفضاء
موسكو: طه عبد الواحد
تقترب شركة روسية من تحويل حلم كثيرين من عشاق الأنواع الغريبة من السياحة، لا سيما «السياحة الفضائية»، إلى واقع. وبعد أن كان الأمر مجرد «حلم جميل»، وتحول إلى خطة تجري دراستها، أخيراً دخلت التحضيرات الفنية والتقنية لهذا النوع من السياحة مرحلة التنفيذ العملي. إذ أعلنت شركة «كوسموس كورس» الروسية عن بدء الاختبارات على الصاروخ «الحامل»، الذي يُفترض أنه سيحمل «مركبة السياحة الفضائية»، خلال جولة سياحية مميزة «على المدارات حول الأرض». وقالت إنها تعمل حالياً على تطوير صاروخ حامل «أحادي المرحلة»، لحمل مركبة فضائية تتسع لسبعة أشخاص، ونقلهم حتى المدار على ارتفاع 200 كم عن الأرض، في جولة فضائية تستمر 15 دقيقة، وتعود بهم المركبة بعد ذلك إلى الأرض.
فضلاً عن ذلك حصلت الشركة الروسية على «مطار فضائي» خاص، أي منصة لإطلاق الصواريخ الفضائية في الرحلات السياحية، وقالت إنها وقعت اتفاقية تخولها بناء المطار الفضائي المطلوب في محافظة نيجني نوغورود، وذلك بعد أن حصلت من وكالة الفضاء الروسية «روس كوسموس» على ترخيص مزاولة عمل «السياحة الفضائية». وكانت «كوسموس كورس» قالت في وقت سابق إن ثمن بطاقة السياحة الفضائية للشخص الواحد تتراوح ما بين 200 - 250 ألف دولار، وتخطط لتنفيذ 115 رحلة فضائية خلال العام الواحد، مما سيتيح لنحو 700 سائح القيام بأول جولة سياحية من نوعها خارج الكرة الأرضية. ويتوقع أن تبدأ الاختبارات على إطلاق الصواريخ الفضائية من المطار الفضائي الخاص اعتباراً من العام المقبل، على أن تنجز كامل أعمال بناء المطار بحلول عام 2023. وأن تنطلق منه أول رحلة سياحية في عام 2025.
ويرى مهتمون بهذا النوع من النشاط العلمي - السياحي أن الرحلات السياحية الفضائية بشكلها الحالي ليست سوى مرحلة أولى في هذا المجال، ويتوقعون أن تتطور السياحة الفضائية بسرعة، مع تنوع العروض، وعوضاً عن مجرد رحلة على المدار، لا يستبعدون تطوير رحلات تشمل عمليات هبوط على سطح القمر، وقضاء بعض الوقت هناك، أو بناء محطات مدارية، تصبح بمثابة فنادق يقيم فيها السياح عدة أيام، ضمن ظروف تحاكي ظروف الحياة على متن المحطة الفضائية الدولية، لكن مع توفير شروط راحة لهم من دون الحاجة لمشاركتهم في تجارب واختبارات علمية معقدة.
روسيا سفر و سياحة علوم الفضاء

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة