«السوق المالية» في السعودية توافق على زيادة رأسمال «ساب» لـ5.4 مليار دولار

«السوق المالية» في السعودية توافق على زيادة رأسمال «ساب» لـ5.4 مليار دولار

بهدف عملية الدمج مع البنك الأول
الثلاثاء - 18 شعبان 1440 هـ - 23 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14756]
الرياض: «الشرق الأوسط»
وافقت هيئة السوق المالية السعودية على طلب البنك السعودي البريطاني (ساب) زيادة رأس ماله من 15 مليار ريال (4 مليارات دولار) إلى 20.5 مليار ريال (5.4 مليار دولار) وذلك عن طريق إصدار 554.794.522 سهماً عادياً، لغرض دمج البنك الأول في البنك السعودي البريطاني ونقل جميع أصول البنك الأول والتزاماته إلى البنك السعودي البريطاني من خلال عرض مبادلة أوراق مالية.
وذكرت الهيئة أن تعميم المساهمين الخاص بزيادة رأس مال البنك السعودي البريطاني سينشر قبل وقت كاف من موعد انعقاد الجمعية العامة غير العادية للبنك السعودي البريطاني، مشيرة إلى أن تعميم المساهمين يجب أن يحتوي على المعلومات والبيانات التي يحتاج مساهمو البنك الاطلاع عليها، لا سيما المتعلقة بزيادة رأس المال وعوامل المخاطرة، قبل اتخاذ قرارهم في التصويت على قرار زيادة رأس المال للغرض المذكور.
وأشارت إلى أنه في حال موافقة مساهمي البنك السعودي البريطاني على قرار زيادة رأس المال، وموافقة مساهمي البنك الأول على العرض المقدم في الجمعية العامة غير العادية لكل منهما، سيتم إصدار أسهم العوض لصالح مساهمي البنك الأول المستحقين وفقاً لسجل المساهمين للبنك الأول لدى شركة مركز إيداع الأوراق المالية، وإلغاء إدراج أسهم البنك الأول في السوق المالية السعودية بعد نفاذ قرار الاندماج.
وتضمّن قرار الهيئة الموافقة على نشر الجدول الزمني للعرض، إضافة إلى الموافقة على نشر مستند العرض المقدم من البنك السعودي البريطاني إلى مساهمي البنك الأول بشأن عملية دمج البنك الأول في البنك السعودي البريطاني ونقل جميع أصول البنك الأول والتزاماته إلى البنك السعودي البريطاني من خلال عرض مبادلة أوراق مالية.
وكان «بنك ساب» و«البنك الأول» أعلنا توقيع اتفاقية اندماج ملزمة بتاريخ 3 أكتوبر (تشرين الأول) من العام الماضي. وذكر البنكان وقتها أن صفقة الاندماج ستتم عن طريق دمج «البنك الأول» مع «بنك ساب»، ونقل جميع أصول والتزامات «البنك الأول» إلى «بنك ساب»، مشيرين إلى أن هذا الاندماج سيقود إلى تأسيس ثالث أكبر بنك في السعودية، وسيزيد من قدرته في قطاعي الخدمات المصرفية للشركات والخدمات المصرفية للأفراد، مع إمكانيات وصول منقطعة النظير إلى شبكة المصارف العالمية ما يسهل التدفقات النقدية الاستثمارية الضخمة إلى الداخل كما يساعد على نمو التجارة الدولية في البلاد.
وأشار البنكان إلى أنه عند إتمام صفقة الاندماج، فسيستمر «بنك ساب» في الوجود، أما «البنك الأول» فسينقضي وستُلغى جميع أسهمه، وسيصدر «بنك ساب» أسهم جديدة لمساهمي «البنك الأول»، وعقب إتمام صفقة الاندماج يحصل مساهمو «البنك الأول» على 0.485 سهم في «بنك ساب» مقابل كل سهم يملكونه في «البنك الأول» (معامل المبادلة).
وبناءً على معامل المبادلة وعلى سعر الإغلاق لسهم «بنك ساب» البالغ 33.51 ريال كما في تاريخ 14 مايو (أيار) 2018 - آخر يوم تداول سبق تاريخ الإعلان المتعلق باتفاق الطرفين المبدئي على معامل المبادلة - تم تقييم سعر سهم «البنك الأول» لأغراض صفقة الاندماج بقيمة 16.26 ريال، وتقييم إجمالي قيمة أسهم «البنك الأول» المصدرة بنحو 18.6 مليار ريال.
ويمثل معامل مبادلة الأسهم زيادة في سعر سهم «البنك الأول» بنسبة 28.5 في المائة مقارنة بسعر إغلاق السهم في السوق المالية السعودية «تداول» والبالغ 12.66 ريال، كما في تاريخ 14 مايو 2018، وزيادة في سعر سهم «البنك الأول» بنسبة 14.5 في المائة مقارنة بسعر إغلاق السهم في «تداول»، والبالغ 14.20 ريال كما في تاريخ 3 أكتوبر 2018.
كما يمثل معامل مبادلة الأسهم زيادة بنسبة 12.8 في المائة مقارنة بعامل المبادلة المفترض والبالغ 0.430 والمبني على متوسط السعر الموزون بناءً على الكمية المتداولة لسهم «بنك ساب» و«البنك الأول» لفترة الأشهر الستة التي سبقت تاريخ 14 مايو 2018، وزيادة بنسبة 12 في المائة مقارنة بعامل المبادلة المفترض والبالغ 0.433 والمبني على متوسط السعر الموزون بناءً على الكمية المتداولة لسهم «بنك ساب» و«البنك الأول» لفترة الأشهر الستة التي سبقت تاريخ 3 أكتوبر 2018.
وعند إتمام صفقة الاندماج، سيملك مساهمو «بنك ساب» الحاليون ما نسبته 73 في المائة من رأس مال البنك الدامج، وسيملك مساهمو «البنك الأول» ما نسبته 27 في المائة من رأس مال البنك الدامج.
السعودية الاقتصاد السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة