الادعاء الياباني يستعد لتوجيه اتهام جديد إلى كارلوس غصن

الادعاء الياباني يستعد لتوجيه اتهام جديد إلى كارلوس غصن

الجمعة - 13 شعبان 1440 هـ - 19 أبريل 2019 مـ
كارلوس غصن الرئيس السابق لشركة «نيسان موتور» (أ.ب)
طوكيو: «الشرق الأوسط أونلاين»
ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية، اليوم (الجمعة)، أن ممثلي الادعاء في طوكيو سيوجهون على الأرجح اتهاماً آخر بخيانة الأمانة إلى كارلوس غصن، الرئيس السابق لشركة «نيسان موتور»، في موعد قريب ربما يكون يوم الاثنين عندما تنقضي فترة احتجازه الراهنة.
وألقي القبض على غصن هذا الشهر وللمرة الرابعة للاشتباه في أنه حاول التربح على حساب «نيسان» بالاستيلاء على خمسة ملايين دولار.
وغصن في انتظار محاكمته في اتهامات أخرى، من بينها ارتكاب مخالفات مالية وخيانة الأمانة. ونفى غصن كل الاتهامات المنسوبة إليه.
وقضت محكمة يابانية الأسبوع الماضي بتمديد توقيف كارلوس غصن حتى 22 أبريل (نيسان).
وتم الإعلان عن هذا القرار في بيان مقتضب، من دون إعطاء تفاصيل عن سبب تمديد مدة التوقيف.
ومنذ إعادة توقيفه في الرابع من أبريل في منزله في طوكيو، بعد أقل من شهر من إخلاء سبيله بكفالة مالية، يقبع غصن في مركز احتجاز في شمال طوكيو؛ حيث يخضع بشكل منتظم للاستجواب من جانب محققين في مكتب المدعين.
وتشتبه النيابة العامة هذه المرة في قيامه بتحويلات مالية من شركة «نيسان» إلى شركة «يسيطر عليها بحكم الأمر الواقع» عبر موزع سيارات للشركة المصنعة اليابانية في الخارج.
اليابان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة