بوتفليقة متمسك بمراحل خطته

بوتفليقة متمسك بمراحل خطته

النقابات ترفض «إنقاذ» الحكومة... والجيش لا يستبعد الحل
الثلاثاء - 12 رجب 1440 هـ - 19 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14721]
موظفون في وزارة التكوين والتعليم المهنيين يتظاهرون ضد استمرار بوتفليقة في الحكم بالعاصمة الجزائرية أمس (إ.ب.أ)
الجزائر: بوعلام غمراسة
بدا الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، أمس، متمسكاً بمراحل خطته لحل الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد، على الرغم من خروج مظاهرات «مليونية» يوم الجمعة الماضي تؤكد رفضها لتلك الخطة، وتشدد على التنحي الفوري للرئيس والمقربين منه. وذكر بوتفليقة، في رسالة له بمناسبة احتفال الجزائر بـ«عيد النصر» (المصادف اليوم)، سُربت مقتطفات منها أمس، أن «الندوة الوطنية» التي أعلن عنها سابقاً «ستعقد في القريب العاجل بمشاركة جميع الأطراف» و«ستتخذ القرارات الحاسمة الكفيلة بإحداث القفزة النوعية».

جاء هذا تزامناً مع رفض 13 نقابة إنقاذ الحكومة الجديدة، عبر رفضها المشاركة في الفريق الوزاري، الذي كُلف وزير الداخلية نور الدين بدوي بتشكيله.

في غضون ذلك، لم يستبعد قائد الجيش الفريق أحمد قايد صالح، أمس، التوصل إلى حل للأزمة، وقال إن {المشكلات مهما تعقدت لن تبقى من دون حلول مناسبة، بل وملائمة».



المزيد...
الجزائر أخبار الجزائر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة